إنقاذ مشرد يعاني من حالة صحية سيئة‎

مؤسسة معانا لإنقاذ انسان
مؤسسة معانا لإنقاذ انسان

أعلنت مؤسسة معانا لإنقاذ انسان إحدى المؤسسات التي تشرف عليها وزارة التضامن الاجتماعي، أنه تم التعامل مع البلاغ الوارد إلى المؤسسة عن وجود شاب يدعي أحمد  مشرد ملازمٌ الأرصفة والشوارع العامة و لا يجد من يرعاه حالته الصحية سيئة جداً ويعاني من  اضطرابات نفسيه حاده ،وضعف عام وجروح غائره وملوثة بالقدم وقرح بجميع أجزاء الجسد 

وأكدت المؤسسة عبر موقعها الإلكتروني، أن فريق التدخل السريع لوزارة التضامن الاجتماعي تدخل على الفور وتم التعامل مع الشاب و تم نقله للدار لتلقى الرعاية الصحيه و جارى التعامل والمتابعة من الفريق الطبي والاخصائيين بالمؤسسة لإعادة تأهليه نفسياً ودمجه ف المجتمع مرة اخرى . 

أكدت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، أن الوزارة تعمل على التطوير المؤسسي لدور الرعاية، حيث وعد  الرئيس عبد الفتاح السيسي بالمساهمة فى تطوير 40 مؤسسة كبيرة بمنهجية معينة، لكي تضم هذه الدور فيها كل احتياجات الأطفال، حيث توفر لهم بيئة تنموية تحتوي على أماكن ليس فقط للإقامة، ولكن أيضا للرياضة، والفن و المسرح، وأيضا مكان للتغذية، والكترونيات وتوفير مساحات خضراء بدور الرعاية، بالإضافة إلى أماكن للمشرفين حيث العمل على توفير بيئة داعمة لهم. 

وأشارت وزارة التضامن، أنه يتم التعامل مع الحالات التى رفضت الانتقال لمؤسسات الرعاية الاجتماعية بالتوجه للوحدات الاجتماعية التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي على مستوى الجمهورية للحصول على كافة الخدمات.

جدير بالذكر أن فريق التدخل السريع يتلقى شكاوى وبلاغات انتهاكات مؤسسات الرعاية الاجتماعية والأشخاص فاقدي الرعاية والمأوى والحالات الإنسانية على الخط الساخن ١٦٤٣٩، وعلى الخط الساخن لمنظومة الشكاوى الحكومية الموحدة برئاسة مجلس الوزراء ١٦٥٢٨، وعلى حسابات وزارة التضامن الاجتماعي الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

 

 وبدء إضافة العمل مع الكبار بلا مأوى 2019 وفقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، من خلال  17 وحدة مجهزة بها أخصائي اجتماعي ونفسي.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي