بتكلفة 17 مليون جنيه.. تشغيل المحطة الوسيطة للمخلفات في بني سويف

تشغيل المحطة الوسيطة بمركز ناصر في بني سويف
تشغيل المحطة الوسيطة بمركز ناصر في بني سويف

شهد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، والدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، تشغيل المحطة الوسيطة للمخلفات بقرية بني خليفة مركز ناصر، والتي تم إنشاؤها في إطار البروتوكول الموقع بين وزارات التنمية المحلية والتخطيط والبيئة ضمن مشروعات البنية التحتية لمنظومة النظافة.

وحضر تشغيل المحطة كل من الدكتور هشام الهلباوي المشرف العام على برنامج تطوير الريف المصري والدكتور أحمد سعيد مدير الوحدة التنفيذية للمخلفات بالوزارة، ومن قيادات المحافظة كل من الدكتور عاصم سلامة نائب المحافظ، بلال حبش نائب المحافظ، اللواء جمال مسعود السكرتير العام، واللواء حسام حمودة السكرتير العام المساعد، الدكتورة أسماء سامي مدير إدارة البيئة، ومسؤولى القطاعات والأجهزة التنفيذية بالمحافظة .   

اقرأ أيضا| 105 مليارات جنيه استثمارات حكومية لـ بني سويف خلال 7 سنوات

وتفقد وزير التنمية المحلية والمحافظ مكونات المحطة والتي تبلغ تكلفة إنشاؤها حوالي 17 مليون جنيه، وطاقتها الاستيعابية 300 طن/يوم، وتخدم أكثر من مليون و96 ألف نسمة في مدينة ناصر وبعض قرى المركز(أشمنت، بني عدي، دلاص، دنديل، الحمام)، بالإضافة إلى بعض قرى مركز بني سويف (بليفيا، شريف باشا، أبشنا) وقريتي (النويرة وقاي) باهناسيا، وأيضا قرية أبوصير الملق التابعة لمركز الواسطى. 


وتتكون  المحطة من عدد (3) رأس جرار مرسيدس مزود بهوك لفت ماركة بيلفنجر وعدد (6) حاوية سعة 24 م3 وعدد (1) لودر كاتربيلر طراز (910 k) انجليزي الصنع سعة القادوس 1.3 م3 ووحدة غسيل ماركة كارشر وعدد 1 كمبروسور ماركة الحجار سعة 500 لتر ومولد كهرباء قدرة 10 كيلو وات طراز DM-1050-3، وتم تجهيز المحطة بميزان بسكول ورصيف استقبال وخرانات حريق وطقم طلمبات، ومخصص 3 أماكن لوقوف صناديق المخلفات اسفل الرصيف ومخصص أيضاً مكان لغسيل السيارات.

واستمع وزير التنمية المحلية ومحافظ بني سويف بحضور أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بالمحافظة لعرض "presentation" عن كافة مكونات المحطة وجهود تنفيذ مشروعات البنية التحتية للمخلفات وتقام المحطة على مساحة 1950 متراً، وتضم بوابات خروج ودخول ورامبات ، ويحيطها سور خراساني مبطن بارتفاع 1.6متر يعلوه بانوهات سلك بارتفاع 1.2متر، ورصيف تفريغ بمساحة 768 متر  وميزان أرضي بسكول حمولة 50 طن ، وطرق خرسانية ممهدة لدخول وخروج سيارات النقل واللوادر ، وبيارات تجميع للسوائل بنظام صرف مناسب ونظام للصرف الصحي، بالإضافة إلى نقاط استقبال المخلفات الخطرة، ومنطقة تفتيش للشاحنات، منظومة إطفاء حريق مزودة بإنذارحريق، وجراج لمعدات المحطة ومصدر مياه ومضخات ضغط عالي ومولد كهربائي وخزان وقود وكاميرات مراقبة.

 كما تضمن العرض الموقف التنفيذي للمشروعات الجاري تنفيذها في إطار المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" ونسب التنفيذ ومعدلات الإنجاز للقطاعات بشكل تفصيلي وما تم تنفيذه خلال الفترة الماضية والأعمال المقرر تنفيذها والمعوقات الواجب تذليلها، حيث تم مناقشة الموقف الحالي لأعمال الكهرباء والموقف التنفيذي للأراضي المخصصة لمشروعات الصرف الصحي وخطة الإحلال والتجديد لشبكات المياه بقرى المبادرة والموقف الحالي للمدارس المزمع إنشاؤها ومدى توافر الأراضي والمدارس التي تم الانتهاء منها، بجانب مناقشة موقف أعمال التبطين وتأهيل الترع ضمن المشروع القومي لتأهيل البنية المائية التحتية. 

وخلال اللقاء القى اللواء محمود شعراوي كلمة أكد خلالها على أن مشروعات برنامج تطوير الريف المصري بمركزي ناصر وببا بمحافظة بني سويف سوف تتخطى مبلغ ٦.٥ مليار جنيه ومن المقرر عقب الانتهاء منها أن تحدث نقلة كبيرة في كافة الخدمات المقدمة للمواطنين في مجالات الصرف الصحي ومياه الشرب والتعليم والصحة وتبطين الترع والطرق والكهرباء. 

وقال وزير التنمية المحلية، إن هذا المشروع القومي يتابعه رئيس الجمهورية أولاً بأول، كما يعقد رئيس الوزراء اجتماعات دورية مع الوزراء المعنيين لمتابعة مستجدات تنفيذ المشروعات.

وأضاف "شعراوي" أن الرئيس عبدالفتاح السيسي لا يعلن عن مشروع قومي أو إطلاقه رسمياً إلا بعد البدء فعلياً في التنفيذ ليتحدث عنه للمصريين وهذا المشروع موجود على الأرض بالفعل . 


وأكد الوزير أن الرئيس السيسي يسير بالدولة المصرية منذ تولية المسؤلية بمعدلات إنجاز غير مسبوقة في كافة المجالات والقطاعات وأعاد لمصر ريادتها وقوتها مرة أخرى.

 
وقال اللواء محمود شعراوي، إن القيادة السياسية تهتم بتمكين الشباب في كافة المجالات وتأهليهم وتدريبهم لتولي القيادة وهو ما شاهدناه خلال السنوات الأخيرة . 
 
وشدد شعراوي، على أهمية دور القطاع الخاص في استكمال جهود الدولة في عدد كبير من القطاعات والتعاون مع الحكومة في عدد كبير من المشروعات التي تهم المواطن . 

وأشار الوزير إلى أهمية الدور الذي يقوم به أعضاء مجلسي النواب والشيوخ باعتبارهم عيون الأجهزة التنفيذية بالمحافظات، مشيراً إلى حرص الوزارة والمحافظين على التواصل معهم والاستجابة لشكواهم ومطالبهم التي تهم المواطن . 

كما ألقى الدكتور محمد هاني كلمة وجه فيها الشكر لوزير التنمية المحلية على الدعم الذي يقدمه لتحسين مستوى الخدمات لمواطني بني سويف خلال الثلاث سنوات الماضية في كافة المجالات الخدمية ، كما قدم الشكر للقيادة السياسية على ثقتها الكبيرة في الشباب سعياً لتمكينه وتوليه القيادة .

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي