يورو 2020 | «إيطاليا» تسجل 3 أرقام غير مسبوقة أمام «تركيا»

فرحة لاعبي منتخب إيطاليا
فرحة لاعبي منتخب إيطاليا

شهدت المباراة الافتتاحية لبطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، بين منتخبي إيطاليا وتركيا حدثًا تاريخيًا للآزوري في تاريخ البطولة القارية، التي قصت شريط نسختها رقم 16، على ملعب الأولمبيكو في العاصمة الإيطالية روما.

وذكر الحساب الرسمي لبطولة «يورو 2020» عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن منتخب إيطاليا سجل ثلاثة أهداف في مباراة واحدة باليورو لأول مرة في تاريخه.

فيما قالت شبكة "أوبتا" للإحصائيات، إن فوز إيطاليا على تركيا بثلاثية نظيفة، هو أكبر فوز في مباراة افتتاحية بالبطولة القارية.

وأضافت أن إيطاليا حافظت على نظافة شباكها في 9 مباريات متتالية، وهو أكبر عدد من المباريات منذ الحفاظ على نظافة شباكهم في 10 مباريات متتالية خلال الفترة من نوفمبر 1989، ويونيو 1990.

ومن جهة أخرى، ذكرت شبكة "بليتشر ريبورت"، أن المنتخب الإيطالي وصل للمباراة رقم 28 له دون أي خسارة في مختلف المسابقات.

وجاء الهدف الأول في المباراة بحلول الدقيقة 53 لصالح إيطاليا بعد أن أرسل دومينيكو بيراردي، جناح الأتزوري، عرضية قوية اصطدمت بجسد المدافع التركي ميريح ديميرال وسكنت الشباك.

وتعد هذه المرة الأولى في تاريخ بطولة أوروبا التي تفتتح عن طريق هدف عكسي بالنيران الصديقة، وفقًا لشبكة سكواوكا للإحصائيات.

وأضاف المنتخب الإيطالي الهدف الثاني عن طريق هدافه، تشيرو إيموبيلي في الدقيقة 66، ثم أضاف إنسيني الثالث (3-0) في الدقيقة 79.

ودخل المنتخب الآزوري المباراة بتشكيل مكون من كالتالي: «جيجي دوناروما - فلورينزي - بونوتشي - كيليني - سبينازولا - باريلا - جورجينيو - لوكاتيلي - بيراردي - إيموبيلي - إنسيني».

في المقابل دخل المنتخب التركي المباراة بتشكيل مكون من: «تشاكير - سيلك - سويونكو - ديميرال - ميراش - يوكوشلو - توفان - كرامان - كالهانوجلو - يازيسي - يلماز».

وتضم المجموعة الأولى لبطولة كأس الأمم الأوروبية كلا من: إيطاليا وتركيا وويلز وسويسرا.

وتقام النسخة الـ 16 من منافسات البطولة العريقة في 11 مدينة أوروبية، وذلك احتفالاًَ بمرور 60 عامًا على تدشين البطولة، التي تأجلت للعام الجاري بسبب تداعيات فيروس كورونا.

وسوف تستمر البطولة حتى 11 يوليو المقبل بمشاركة 24 منتخبًا، وسط إجراءات مشددة في 11 مدينة أوروبية، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» والذي تسبب في تأجيل انطلاقها لمدة عام بعدما كان مقررا لها صيف 2020.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي