توقيع مذكرة تفاهم بين منظمة الهجرة والخارجية وكلية الاقتصاد

المنظمة الدولية للهجرة
المنظمة الدولية للهجرة

 

وقع كل من  بعثة المنظمة الدولية للهجرة فى مصر بالتعاون مع وزارة الخارجية ، و كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة مذكرة تفاهم لإنشاء وحدة لدراسات الهجرة، وذلك بهدف  إنشاء منصة لتعزيز التواصل بين خبراء الهجرة ولزيادة المعرفة، والتحليلات، والبيانات المتعلقة بكل جوانب الهجرة. 

وتأتى هذه المذكرة بالتوازي مع مجهودات مصر في تنفيذ أهداف الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية وكذلك متابعة مصر للمنتدى الدولي لإحصاءات الهجرة والتي تم انعقاده فى القاهرة فى شهر يناير قبل الماضي.  

وتحتل  كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة مركزًا مرموقا و متميزا في مجالات التعليم والبحث العلمي، لذلك فإن إنشاء وحدة بحوث الهجرة داخل الكلية يعد فرصة ممتازة لخلق بيئة تعليمية وعملية تعمل على تعزيز وزيادة إنتاج بحوث الهجرة في مصر بطريقة منسقة. 

وسوف يتم ذلك من خلال تنظيم مجموعة من الندوات وورش العمل التثقيفية للتعرف على موضوعات الهجرة و آثارها الاقتصادية والاجتماعية على المجتمع المصرى.

ومن جانبه  اكد  د. محمود السعيد، عميد كلية الاقتصاد والعلوم السياسية ، إن إنشاء هذه الوحدة يُعد اضافة للمراكز والبرامج التى تتبناها الكلية".كما أكدت أ.د. عادلة رجب، أستاذة الاقتصاد ومديرة المركز "بأن الوحدة ستقوم بدور هام لبناء القدرات الوطنية....وهذا الأمر سيساهم على المدى الطويل فى وضع سياسات أكثر شمولية للهجرة تقوم على الأدلة والبيانات والفهم العميق للهجرة بأنواعها وكيفية إداراتها".

وهنأ رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في مصر ،  لوران دي بويك ، كلية الاقتصاد والعلوم السياسية على دعمها الأكاديمي والعملي للحكومة المصرية التى تعمل بجهد كبير على تعزيز حوكمة الهجرة ، وهو أمر مشهود له في  في مصر وخارجها. 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي