التموين: لا توجد أزمة في الزيوت.. والاحتياطي يكفي 5 أشهر 

 الدكتور على المصيلحي
الدكتور على المصيلحي

 

اجتمع الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، مع ممثلي ومصنعي وموردي زيوت الطعام من القطاع الخاص، بحضور اللواء أحمد حسنين، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات الغذائية، وأحمد يوسف، نائب رئيس هيئة السلع التموينية، وزكريا الشافعي، رئيس شعبة الزيوت باتحاد الصناعات المصرية.

يأتي ذلك في إطار متابعة توافر السلع الاستراتيجية؛ ومنها زيت الطعام، والاطمئنان على توافر زيوت الطعام باعتبارها واحدة من أهم السلع الأساسية والاستراتيجية وتواجد أرصدة كافية من سلعة الزيت سواء المادة الخام والزيوت المعبأة تامة الصنع.


وأكد المصيلحي، توافر احتياطي استراتيجي آمن من الزيوت لمدة 5 شهور وفقاً لبيانات الهيئة العامة للسلع التموينية، وهو احتياطي كافٍ لتغطية الاحتياجات التموينية، وكذلك توافر المادة الخام من الزيوت والزيوت المعبأة لدى الشركة القابضة للصناعات الغذائية.

كما اطلع المصيلحي واستمع إلى توافر الأرصدة والكميات من الزيوت الخام والمعبأة لدى شركات القطاع الخاص من جانب رئيس شعبة الزيوت باتحاد الصناعات.


وشدد المصيلحي على أن السوق المصري يلبي احتياجاته من الزيوت من خلال الاستيراد للمادة الخام من الخارج أو السوق المحلي، ومن الملاحظ خلال الفترة الماضية والممتدة منذ ديسمبر الماضي حتى مايو الجاري، شهدت أسعار الزيوت العالمية ارتفاعًا ملحوظًا وزيادة مضطردة في سعر المادة الخام وصلت إلى ما يقرب من 21,500 ألف جنيه للطن الواحد، وهو ما انعكس على أسعار الزيوت الحرة داخل البلاد.


وأشار "المصيلحي"، إلى عدم وجود أي أزمات أو اختناقات في وفرة وإتاحة الزيوت الخام أو المعبأة لتوافر الأرصدة الاستراتيجية داخل البلاد لدى القطاعين العام والخاص وما يتم حالياً من جانب وزارة التموين هو ضبط عملية التداول والتوزيع لهذه السلعة الاستراتيجية بالأسعار العادلة بالنسبة للمستهلك النهائي والتي تتراوح أسعار الزيوت فيها ما بين (21- 23) جنيهًا للزجاجة 1 لتر.
 

اقرأ أيضا| فيديو| زيادة سعر عبوة الزيت 4 جنيهات.. والتموين تكشف الأسباب!

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي