الصوامع تتسلم ٣ ملايين طن قمح وسداد مستحقات المزارعين خلال ٧٢ ساعة

د. على المصيلحى
د. على المصيلحى

 

ارتفعت معدلات توريد القمح المحلى خلال الساعات الاخيرة بنسبة كبيرة.. لتصل الكميات التى تم استلامها الى حوالى 3 ملايين طن منذ بداية التوريد منتصف ابريل الماضى.. بما يعادل حوالى 80% من المستهدف توريده هذا العام.

وتشير التوقعات إلى ان الكميات التى سيتم استلامها من المزارعين هذا الموسم يمكن ان تزيد عن المستهدف وهو 3.4 مليون طن خاصة وان باب التوريد مستمر حتى منتصف يوليو القادم.. وطلب د. على مصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية استلام كافة الكميات من الموردين بعد القيام بعمليات الفرز والوزن لتحديد درجات النظافة ونسب الرطوبة.. وطالب بسرعة  حل مشكلة تكدس الاقماح فى  عدد من مواقع التسليم التى يصل عددها الى 450 موقعا على مستوى الجمهورية.

وطالب بتدخل مديرى التموين والتجارة الداخلية لحل أى مشكلة فورا للتيسير على المزارعين.. وتقوم  لجان توريد القمح باستقبال  المزارعين من الساعة الثامنة صباحا حتى التاسعة مساء.. لاستلام كافة الكميات الموجودة لدى المزارعين  مع الالتزام بتطبيق  الاشتراطات والقواعد التى تضمن الحد من التلاعب والتزام بنسب الرطوبة والنظافة خاصة وانه يتم استخدام القمح فى انتاج الدقيق الخاص بالخبز المدعم من خلال بطاقات التموين.

وجاءت الشرقية  أعلى المحافظات توريدا  على مستوى الجمهورية بكميات 600  الف طن تعادل  22% من إجمالى الاقماح التى وردت من كافة المحافظات.

 وقامت معظم  المحافظات بتوريد  90% من المستهدف.

وأكد د. على المصيلحى أنه  يتم سداد قيمة التوريد للموردين خلال 72 ساعة من تسليم القمح مع الالتزام بعدم خصم أى رسوم من المزارعين لتشجيعهم على التوريد وزيادة معدلات الاكتفاء الذاتى من القمح.

وقال حسين عبد الرحمن أبو صدام نقيب عام الفلاحين  أنه يتم حل كافة المشاكل التى تواجه عمليات التوريد بالتنسيق مع وزارتى التموين والزراعة ومنها  تكدس الاقماح امام بعض الصوامع  وتأخر استلام الاقماح فى بعض الصوامع الاخرى.. وتأخر استلام ثمن القمح  فى معظم المحافظات  لمدد تصل الى 15 يوما بالمخالفة لما وعدت به وزارة التموين حيث وعدت باستلام ثمن الاقماح فى مدة اقصاها 72ساعة.

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي