150 طنًا من قافلة الأزهر الإغاثية تصل قطاع غزة

صورة من القافلة
صورة من القافلة

قال محمود صديق، نائب رئيس جامعة الأزهر للدراسات العليا والبحوث، والمشرف العام على القوافل بالأزهر الشريف، إن قافلة الأزهر الإغاثية قد وصلت اليوم الاثنين 24 مايو، إلى قطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي لتصل إلى الأشقاء في دولة فلسطين الشقيقة.

وتم تسليم المساعدات إلى المسؤولين والمختصين في الجانب الفلسطيني، وذلك في إطار توجيهات شيخ الأزهر أحمد الطيب، والدور الإنساني والإغاثي الذي يضطلع به الأزهر، ودعمه أبناء الشعب الفلسطيني في مواجهة ما يتعرضون له من عدوان من الكيان الصهيوني المحتل.

وأضاف صديق، في تصريح له اليوم، إن القافلة تعد أكبر قافلة إغاثية في تاريخ الأزهر، والتي تقدر بـ 150 طنًّا من المواد الغذائية إلى غزة، حيث شارك فيها مجموعة من علماء الأزهر والمختصين بإدارة القوافل بمشيخة الأزهر.

وأكد صديق أن هذه القافلة تأتي امتدادًا لموقف الأزهر الرافض لانتهاكات الكيان الصهيوني تجاه أبناء الشعب الفلسطيني صاحب الأرض والقضية العادلة، وما حدث خلال الأيام الأخيرة من اعتداءات على المواطنين الفلسطينيين الذين يسكنون حي الشيخ جراح ومنازلهم وممتلكاتهم ومحاولة تهجيرهم قسريًّا، واقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك وقمع المظاهرات الفلسطينية السلمية والاعتداء عليها بقوة السلاح.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي