سامح شكري: مبادرة الـ500 مليون دولار تحسن الوضع المعيشي في غزة

سامح شكري
سامح شكري

 

أكد وزير الخارجية  سامح شكري أن المبادرة التي أعلن عنها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لإعادة إعمار غزة، والتي تبلغ 500 مليون دولار، تهدف إلى تحسين الوضع المعيشي للقطاع بعد العدوان الإسرائيلي الأخير.

جاء ذلك خلال مؤتمرٍ صحفيٍ مع نظيره الأردني أيمن الصفدي، اليوم الاثنين 24 مايو، خلال زيارته للعاصمة الأردنية عمان.

وقال سامح شكري، إن "القضايا المشتركة، وعلى رأسها معاناة الشعب الفلسطيني، والأضرار التي تلحق بالموجودين في الضفة الغربية تحتم التنسيق بين مصر والأردن، لمواجهة هذه الظروف والمتابعة الحكيمة والعمل المشترك للوصول لمصلحة الشعب الفلسطيني والعودة لحقوق 1967".

ودخل وقف إطلاق النار في قطاع غزة حيز التنفيذ في الساعة الثانية صباحًا من فجر يوم الجمعة 21 مايو، وسط احتفالات الفلسطينيين في غزة والقدس ومدن الضفة الغربية بـ"تحقيق الانتصار".

وبدأ القصف الإسرائيلي لقطاع غزة في 10 مايو الجاري، واستمر لأحد عشر يومًا إلى حين التوصل لاتفاقٍ لوقف إطلاق النار، برعايةٍ مصريةٍ، دخل حيز التنفيذ من ليل 21 مايو.

وأرسلت القاهرة وفدين أمنيين لقطاع غزة، لمتابعة إجراءات التنفيذ والاتفاق على الإجراءات اللاحقة التي من شأنها الحفاظ على استقرار الأوضاع بصورة دائمة.

وبلغ حصيلة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة 227 شهيدًا، من بينهم 70 طفلًا و40 سيدة، حسبما أعلنت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة.