أشرف السعد: «جمعت مع الريان 7 مليارات دولار.. وكان عندى 120 ألف مودع وثروتي سبب هلاكي»

رجل الأعمال أشرف السعد
رجل الأعمال أشرف السعد

 

قال رجل الأعمال أشرف السعد، إنه لا يستخدم الدين في كسب الأموال، ولكن حب الناس للدين جذبهم للتعامل معه ومع كل شركات التوظيف، مؤكدا أنه كان يتعامل معه 120 ألف من المودعين، مقابل 600 للريان وجمع 7 مليارات دولار وكانت تعادل ميزانية دولة في ذات الوقت.
وتابع خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى، مقدم برنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أنه لا يوجد ما يسمى الاقتصاد الإسلامي، حيث إنه وهم في وهم، مؤكدا أن البنوك العادية أحل منهم.
وأضاف أشرف السعد، أن مصر لو جعلت الإدخار بالعملة المحلية فقط فإن هذا سيقضي على 30 بالمائة من مشاكلها، موضحا أن إنجلترا منعت الادخار بأي عملة غير عملتها الرسمية.
واستطرد رجل الأعمال أشرف السعد، أنه جلس مع اللواء زكي بدر وعرض عليه حل مشاكل الدولار، مردفاً «قولت له أنا ظاهرة».
ولفت إلى أنه هرب من مصر لكونه جبانًا، مردفاً «كانت غلطة عمري»، مؤكدا أن زيادة ثروته وتضخمها كانت سبب هلاكه، حيث إن العجل يأكل ولا يعلم أنه سيموت عندما يسمن.
واختتم «السعد»، حديثه بأنه كان معه 400 محامٍ يترافعون عنه في القضايا التي كانت مقامة ضده.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي