الشيوخ يدين الاعتداء الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني

مجلس الشيوخ
مجلس الشيوخ

 

أدان مجلس الشيوخ في بداية الجلسة العامة، اليوم الإثنين 17 مايو، الممارسات الوحشية التي يرتكبها العدوان الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني الأعزل .

اقرأأيضا||«الشيوخ» يناقش مشروع قانون الصكوك السيادية.. اليوم ‎

أكد المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس المجلس: "تابعنا جميعا كما تابع العالم أجمع على مدار الأسبوعين الماضيين ما تعرض له المسجد الأقصى المبارك من انتهاكات واعتداءات على المصليين العزل، تحولت بعد ذلك إلى ساحة حرب في هذه البقعة المقدسة في مشهد استفز مشاعر الشعوب الإسلامية ، بل وشعوب العالم أجمع، وذلك بالتوازي مع الإجراءات المتخذة من جانب سلطات الاحتلال للتهجير القسرى لعدد من العائلات الفلسطينية من منازلهم في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية.. وقد ازداد الأمر سوءا مع قيام القوات الإسرائيلية بتنفيذ عملية عسكرية على قطاع غزة، وقع على إثرها أعداد كبيرة من الفلسطينيين وهو الأمر الذي من شأنه أن يهدد مستقبل السلام والاستقرار بالمنطقة، ومجلس الشيوخ يدين بأشد العبارات تلك الممارسات الغاشمة التي تستهدف النيل من الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.. ويؤكد على ضرورة تحمل السلطات الإسرائيلية لمسؤوليتها وفق قواعد القانون الدولي لتوفير الحماية اللازمة للمدنيين الفلسطينيين وحقهم في ممارسة الشعائر الدينية، كما يدعو المجلس جميع المؤسسات الأممية والدولية لتحمل مسئولياتها والحفاظ على معايير حقوق الإنسان التي طالمانادوا بها في العديد من المناسبات الأخرى والمنتهكة باستمرار وحاليا من جانب شلطات الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني". 

أكد مجلس الشيوخ دعمه الكامل للموقف الرسمي للحكومة المصرية الذي عبر عنه  وزير الخارجية في بيانه أمام مجلس الأمن لمناقشة الذي أكد فيه على أن حل الدولتين ، رغم كل شيء، لا زال هو الخيار العملي الوحيد الذي ترتضيه كافة الأطراف .

ويؤكد مجلس الشيوخ على وقوفه إلى جانب الشعب الفلسطيني، ودعمه الكامل للجهود الرامية إلى تمكينه من إقامة دولته الفلسطينية المستقلة على أرضه وعاصمتها القدس الشرقية .

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي