الاسقفية تصدر بيانا بعدم تابعية المذاهب الإنجيلية

ارشيفية
ارشيفية

 

اصدرت الكنيسة الاسقفية بيانا بشان الحكم الصادر  بانه لا يجوز للكنيسة الأسقفية أن تكون جزءا من الطائفة الإنجيلية لتعارض ذلك مع الأمر العالى الصادر عام ١٩٠٢ بإنشاء الطائفة الإنجيلية. 

وجاء في بيان الكنيسة الاسقفية " ردا على تساؤلات صدرت مؤخرا عن الوضع القانونى للكنيسة الأسقفية بمصر رأينا أن نوضح أن المحكمة الإدارية العليا قد أصدرت حكما نهائيا وباتا رقم ٩٦٢ /٢٧ عام ١٩٨٦ وهذا الحكم له حجيته لأنه يسبق باقى الأحكام وينص الحكم على أنه لا يجوز للكنيسة الأسقفية أن تكون جزءا من الطائفة الإنجيلية لتعارض ذلك مع الأمر العالى الصادر عام ١٩٠٢ بإنشاء الطائفة الإنجيلية. 

اقرأ أيضا|الكنيسة تشيد بدور الدولة فى دعم الأشقاء الفلسطينيين

واضاف هذا ولقد سبق أن أصدرت هيئة قضايا الدولة عام ١٩٩١  تقريرا عن الكنيسة الأسقفية إنها ليست ضمن المذاهب التابعة للطائفة الإنجيلية وذلك في الطعن رقم ٢٩٦٥ / ٢٩٦٦ لسنة ٣٢ ق ع.  

وتابع " أن وزارة الداخلية أشارت فى كتابها الدورى رقم ٥٥ لعام ٢٠٠٦ أن الكنيسة الأسقفية هى إحدى الطوائف المعتمدة فى البلاد. وهذا كله يثبت الوضع المستقل للكنيسة الأسقفية، وكنا ومازلنا نود أن تُحل المشاكل بين الكنائس بطريقة ودية تضمن استمرارية التعاون المشترك فى خدمة الكنيسة والوطن.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي