البنك الدولي: مصر نجت من انكماش «الاقتصاد العالمي»

البنك الدولي
البنك الدولي

 

 أكد البنك الدولي أنه مع اتجاه الدول للسيطرة واحتواء جائحة فيروس كورونا بتطوير اللقاحات وتوزيعها على الدول من المتوقع أن يدخل العالم في حالة انتعاش اقتصادي عالمي خاصة أن هناك دولا علي مستوي العالم تمكنت من المحافظة علي مستوي اقتصادها رغم حاله الانكماش العالمي في وقت تراجعت فيه اقتصاديات الدول الكبرى ويشير البنك الدولي إلي أن مصر ضمن الدول التي تمكنت من النجاة من حالة الانكماش الاقتصادي العالمي علي مستوي دول شمال أفريقيا والمنطقة العربية.

 

وحسب توقعات البنك الدولي فإن أسعار السلع الأولية واصلت انتعاشها في الربع الأول من عام 2021، ومن المتوقع أن تظل قريبة من مستوياتها الحالية طوال العام، بعد أن ارتفعت بسبب انتعاش الاقتصاد العالمي وتحسن النمو غير أن تلك التوقعات تعتمد اعتماداً كبيراً على ما سيتحقق من تقدم في احتواء جائحة فيروس كورونا، وكذلك على ما سيتم اتخاذه من تدابير لدعم السياسات في الاقتصادات المتقدمة وعلى قرارات الإنتاج في البلدان الرئيسية المنتجة للسلع الأولية.

 

 

ومن المتوقع أن يرتفع متوسط أسعار الطاقة هذا العام أكثر من الثلث (20?) مقارنة بما كان عليه عام 2020، حيث يبلغ متوسط سعر النفط 56 دولاراً للبرميل. وتشير التوقعات كذلك إلى ارتفاع أسعار المعادن بنسبة 30%؛ وأسعار المنتجات الزراعية حوالى 14%، فأسعار جميع السلع الأولية تقريباً أصبحت الآن أعلى من مستوياتها قبل تفشى الجائحة، مدفوعة في ذلك بالزيادة المفاجئة فى النشاط الاقتصادى، فضلاً عن بعض عوامل العرض المحددة، وخاصة بالنسبة للنفط والنحاس وبعض السلع الغذائية.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي