«السكة الحديد»: تحليل مخدرات لقائدي القطارات وطوائف التشغيل بعد العيد| خاص

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 

كشف مصدر مسئول بهيئة السكة الحديد عن استعداد الهيئة لإجراء تحليل مخدرات لقائدي القطارات ومساعديهم وكذلك جميع العاملين في طوائف تشغيل القطارات، عقب إجازة عيد الفطر المبارك.


وقال المصدر لـ«بوابة أخبار اليوم»، إن مستشفى السكة الحديد بالتعاون مع صندوق مكافحة الإدمان تجري حملات مفاجئة لتحليل المخدرات لقائدي القطارات والعاملين بالورش وعلى السكك في مواقع العمل، للتأكد من عدم التعاطي، وضبط المتعاطين واستبعادهم عن الوظائف الحرجة مع اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.

اقرأ أيضًا.. وزير النقل محذرًا: فصل متعاطي المخدرات بالسكة الحديد.. وإحالته للنيابة الإدارية

وأشار المصدر إلى أن حملات الكشف عن المخدرات مستمرة لإعادة الانضباط بالنسبة للعاملين المتراخين، بهدف ضبط سلوك العنصر البشري المشغل للمنظومة، وهو ما يعود بالإيجاب على سلامة وأمان رحلات القطارات.


كان وزير النقل الفريق كامل الوزير، قد أكد أنه يتم إجراء الكشف الطبي الدوري علي جميع العاملين بالسكة الحديد (إجمالي عدد العاملين 43591 ألف منهم عدد 3230 قائد قطار ) ويتم إجراء تحليل المخدرات الدوري والمفاجئ علي جميع العاملين بالتعاون مع صندوق مكافحة المخدرات وعلاج الإدمان مع تطبيق إجراءات محددة طبقاً للائحة .


وأوضح الوزير، في تصريحات سابقة، أنه سيتم استبعاد من يثبت تعاطيه المخدرات من طوائف التشغيل لمدة (6) أشهر ولا يتحصل خلال هذه الفترة على أي حافز تحت أي مسمى فيما عدا راتبه الأساسي فقط، وعلى أن يتم التحليل له مرتين بصورة مفاجئة خلال الفترة المذكورة وفي حال كون عينة واحدة إيجابية يتم إيقافه سنة كاملة بنفس الشروط السابقة مع تحويله للنيابة الإدارية ويجازى بخصم من (30 – 60) يومًا مع استمرار التحليل المفاجئ له خلال العام ولا يعود للخدمة إلا بعد تحقيق (2) عينة سلبي، لافتًا إلى أن جاري اعتماد لائحة جديدة من مجلس الدولة تتضمن تغليظ العقوبة لتصل إلي فصل متعاطي المخدرات تماما من الخدمة وقد أدي هذا إلي انخفاض نسبة المتعاطين إلي 1 % بدلاً من 5 %، وتنفيذ دورات تدريبية لرفع المستوي الفني والسلوكي ومهارات التعامل مع الجمهور .


وأشار الوزير إلى أنه يتم  تأهيل وتدريب ورفع مستوى يتم من خلال تنفيذ دورات تدريبية لرفع المستوي الفني والسلوكي ومهارات التعامل مع الجمهور، وتم تدريب ( 5) سائقين بالولايات المتحدة الأمريكية, وتم صدور قرارات سفر لتدريب (10) سائقين، بالإضافة الى عدد (40) فنى ومهندس للاسف لم يتم سفرهم نظراً لظروف جائحة كورونا، وتم تدريب ( 40) سائقًا بمعهد تدريب السائقين بورش الفرز بهيئة السكة الحديد وتم تدريب ( 100) مهندس ميكانيكا وكهرباء وفنيو ميكانيكا وكهرباء بمصر وتم تنفيذ ندوات تثقيفية لعدد 500 سائق بمراكز التدريب المختلفة بالسكة الحديد واستقدام وعاظ من الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف والشئون المعنوية للقوات المسلحة لتثقيف وتوعية العاملين وترسيخ مبادئ ( العمل عبادة - العمل بروح الفريق – الولاء والانتماء – رفع الروح المعنوية).

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي