الأنفاق: إضافة 19 محطة للقطار الكهربائي الخفيف LRT

القطار الكهربائي الخفيف
القطار الكهربائي الخفيف

 

تواصل وزارة النقل ممثلة في الهيئة القومية للأنفاق، أعمال تنفيذ القطار الكهربائي الخفيف (LRT) "السلام - العاصمة الإدارية - العاشر من رمضان".

اقرأ أيضاً | وزير النقل: القطار الكهربائي الخفيف يصل لـ «قلب» العاشر من رمضان

ويأتي تنفيذ المشروع في إطار توجيهات القيادة السياسية بالتوسع في إنشاء وسائل النقل بالجر الكهربائي، بما يسهم في تعظيم منظومة النقل الجماعي في مصر وتسهيل حركة تنقل المواطنين وتقديم خدمات نقل متميزة. 

والقطار الكهربائي الخفيف LRT (السلام/ العاصمة الإدارية الجديدة/ العاشر من رمضان) يبدأ بمحطة عدلي منصور المركزية التبادلية الكبيرة التي ستضم مجمع نقل متكامل الخدمات ومنطقة تجارية استثمارية على مساحة 15 فدانًا ليتم تبادل الخدمة بين 5 وسائل نقل مختلفة.

وتشمل محطة لمترو الخط الثالث (تم افتتاحها وتشغيلها) ومحطة للقطار الكهربائي الخفيف (LRT) ومحطة للسكك الحديدية «القاهرة / السويس» ومحطة للسوبرجيت، بالإضافة إلى الأتوبيس الترددي (عدلي منصور / السلام). 

ويعتبر القطار الكهربائي شريان تنمية جديد للمجتمعات العمرانية الجديدة (العبور – المستقبل – الشروق – هليوبوليس الجديدة – بدر – المنطقة الصناعية والعاشر من رمضان – العاصمة الإدارية الجديدة)، كما أن القطار الكهربائي الخفيف LRT سيتبادل الخدمة مع الخط الثالث للمترو في محطة عدلي منصور  ومع القطار الكهربائي السريع العين السخنة العلمين في المحطة المركزية ومع مونوريل العاصمة الإدارية في محطة مدينة الفنون والثقافة. 

كانت القيادة السياسة، قد وجهت هيئة الأنفاق بمد مسار القطار الكهربائي إلى قلب مدينة العاشر من رمضان لخدمة المواطنين (الطلبة والعاملين بالمنطقة الصناعية المقيمين بالعاشر من رمضان والأهالي) ليصبح طول مسار القطار بالكامل 103.3 كم بعدد 19 محطة بعد إضافة محطات العاشر من رمضان 2 و3 و4 ليصل إلى قلب العاشر من رمضان.

ويبدأ المسار من محطة عدلى منصور ثم يمتد موازياً لطريق (القاهرة – الإسماعيلية) الصحراوى إلى مدينة بدر، ثم يتفرع شمالاً بعدها حتى قلب مدينة العاشر من رمضان وجنوباً إلى العاصمة الادارية الجديدة  ليمتد إلى المدينة الرياضية العالمية.

وينفذ على 3 مراحل الأولى من محطة عدلي منصور وحتي محطة العاصمة (1) والثانية من بعد محطة العاصمة (1) حتى محطة العاصمة (2) "مدينة الفنون والثقافة" والثالثة جنوباً بعدد 4 محطات "3 علوية +1سطحية" (محطات العاصمة الإدارية 3 - القيادة الإستراتيجية - المدينة الرياضية – المحطة المركزية للتبادل مع القطار السريع)

وتم توقيع عقد إدارة وتشغيل وصيانة القطار الكهربائي LRT بين الهيئة القومية للأنفاق وشركة RATP DEV، حيث كان من الضروري تنفيذ هذا التعاقد أثناء فترة التنفيذ وتشطيب المحطات للتواجد الشركة وتلبية أي مطالب لها أثناء التنفيذ ومعايشة الأعمال لتكون جاهزة للتشغيل فور إنتهاء أعمال الإنشاء.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي