الجمعة.. اجتماع طارئ ثالث لمجلس الأمن لبحث الأوضاع المتصاعدة بفلسطين

مجلس الأمن
مجلس الأمن

 

يعقد مجلس الأمن الدولي، يوم غد الجمعة 13 مايو، اجتماعا طارئًا ثالثًا، لمناقشة الأوضاع في فلسطين.

ودعت إلى الاجتماع دول تونس والنرويج والصين، الأعضاء في مجلس الأمن، مساء الاربعاء، على الرغم من تحفظات الولايات المتحدة على دور الأمم المتحدة لإعادة الهدوء إلى الشرق الأوسط، بحسب صحيفة "واشنطن بوست".

اقرأ أيضاً |رغم موافقة 14 عضواً.. واشنطن تعطل بياناً جديداً لمجلس الأمن برفض القمع الإسرائيلي

وكانت الولايات المتحدة قد عارضت خلال الاجتماعين السابقين، تبني مجلس الأمن إعلانًا مشتركًا يدعو إلى وقف الاشتباكات، معتبرة أنه "سيأتي بنتائج عكسية" في هذه المرحلة، حسب رأيها.

ويتواصل العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، لليوم الرابع على التوالي، حيث يواصل الطيران الحربي الإسرائيلي شن غاراته الجوية على مختلف أنحاء القطاع.

وفي الوقت ذاته، تدور مواجهات بين فلسطينيين وقوات الاحتلال بصورة يومية في مدينة القدس وفي مدن فلسطينية أخرى، ومدن تقع ضمن الأراضي المحتلة.