واقي الشمس والكريمات المرطبة.. لبشرة مشرقة في العيد

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

 

الجلد من أكثر مكونات الجسم حساسية وتأثرًا بالحرارة وقلة المياه في شهر رمضان، وذلك بسبب انعكاس أثر الصيام عليه، وتهتم السيدات ببشرتهن للظهور بإطلالة جذابة ومشرقة في عيد الفطر المبارك، لذا نقدم لكي طرق الاعتناء ببشرتك للخروجات العيد، وتعويض ما فقدة الجسم من رطوبة خلال شهر رمضان. 

 

ومن أهم أسباب تأثر الجلد والبشرة سلبيًا أثناء الصيام انخفاض محتوى السوائل في الجسم وقلة شرب المياه الذي يؤدي إلى جفاف الجسم والبشرة والإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على كافيين بعد الإفطار مثل القهوة لأن الكافيين يطرد السوائل من الجسم، إضافة إلى عدم تنبي نمط تغذية صحي مما يؤدي إلى نقص في الفيتامينات والعناصر التي يحتاجها الجلد لنضارته والتعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية في نهار رمضان وبعض أنواع غسول الوجه التي قد تحتوي مواد مهيجة تسبب جفاف البشرة.

 

وعن كيفية الحفاظ على البشرة في رمضان أثناء الصيام للحفاظ على صحة الجلد في رمضان فيجب عليك تجنب التعرض المباشر للشمس في نهار رمضان واستخدام واقي الشمس عند الخروج في نهار رمضان للحفاظ على بشرتك ،والحرص على ارتداء نظارة الشمس لحماية العين وطبقة الجلد الرقيقة المحيطة بها لأن تلك المنطقة أكثر حساسية وتأثرا بأشعة الشمس مما يؤدي لسرعة إصابتها بالتجاعيد، والحرص على ارتداء ملابس ذات ألوان فاتحة وغطاء للرأس عند الاضطرار إلى الخروج في نهار رمضان والحرص على شرب كميات كافية ومتوازنة من المياه والعصائر الطازجة على مدار ساعات ما بعد الإفطار، إضافة إلى الحرص على تناول الفواكه والخضروات الطازجة المعروفة بكونها غنية بالمياه والسوائل لحماية الجسم من الجفاف والحرص على تناول الخضروات والفواكه الطازجة بشكل يومي وبكميات متوازنة لإمداد الجسم باحتياجاته من الفيتامينات المتنوعة، وأخيرا الحرص على استخدام الكريمات المرطبة المناسبة لبشرتك.

 

 

اقرأ ايضا||الماء والخضراوات والزبادي لتجنب الإمساك في العيد

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي