لجنة مكافحة كورونا : الإجراءات الاحترازية البسيطة لا تمنع الاحتفال بالعيد |فيديو

 الدكتور حسام حسني رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا في وزارة الصحة
الدكتور حسام حسني رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا في وزارة الصحة

 

قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا في وزارة الصحة، إن الزيادة في أعداد الإصابة بفيروس كورونا المستجد في شهر رمضان لم تكن مقبولة، مشددًا على أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية والحصول على اللقاحات، إذ أنها تمثل خط الدفاع الثاني ضد كورونا.

اقرا ايضا .. بث مباشر| لحظة وصول أكبر شحنة من لقاح كورونا لمطار القاهرة الدولى

وأضاف "حسني" خلال مداخلة هاتفية عبر شاشة «إكسترا نيوز»، أن الإجراءات الاحترازية بسيطة ولا تمنع الاحتفال بالعيد والتمتع به، والتباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامات وغسل اليدين وطلب الرعاية الصحية وعدم الإهمال في التعامل مع أعراض الإصابة والتوجه إلى أقرب وحدة صحية تابعة لوزارة الصحة والسكان.

وأوضح " رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا"، أن التنوع في الحصول على مصادر اللقاحات يرجع إلى الطلب الشديد عليها، وبالتالي فإنه لا يمكن لنوع واحد من اللقاحات أن يغطي كل الشعب، وبالتالي فإن هذا التنوع لا يعبر عن فروقات علمية بين اللقاحات.

وأكد،" حسني"  أن هناك شرطين لدخول أي لقاح مصر، وهما الأمان والفاعلية، لافتًا إلى أن القيادة السياسية ووزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد أكدت على هذا الأمر: «لا يوجد تقييد في عمر الحاصلين على اللقاح، عدا زيادة أعمار المتلقين عن 18 سنة».

وأشار، "رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا في وزارة الصحة"  إلى أن ما يتواجد هو بروتوكولات علاجية لها نسب شفاء مرتفعة، وليس دواء شافيا، لافتًا إلى أن اللقاح لا يقي من العدوى من المرض، لكنه يقي من الأعراض شديدة الخطورة من المرض ، قائلا:"لو تلقى اللقاح وأصيب بالمرض الأعراض تكون بسيطة جدا زي أعراض البرد العادية".

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي