مقتل خالد أنور وأحمد عز يسعي للثأر في «هجمة مرتدة»

هجمة مرتدة
هجمة مرتدة

 

شهدت أحداث نهاية الحلقة الـ 26، من المسلسل المخابراتي «هجمة مرتدة» للنجمين أحمد عز وهند صبري، عودة "سيف العربي - أحمد عز" إلى مصر لتنفيذ، تعليمات لـ "الراهب الجاسوس ريكاردو - قيس الشيخ نجيب"، الذي يسعى لمعرفة الكثير من المعلومات عن أنفاق التهريب بين مصر وقطاع غزة.

وبالفعل سافر "سيف العربي - أحمد عز"، إلى العريس بعد أن حصل على الموافقة من اللواء رفعت - هشام سليم" بالسفر وتنفيذ المطلوب منه وطلب من شقيقة "حازم - خالد أنور" الذي يعمل طبيب في مدينة العريش، يساعده هناك وبالفعل طلب حازم من مساعدة في المستشفي أن يخبر شقيقة الذي عرفه علي أنه يعمل ضمن منظمة إغاثة في مصر على الأنفاق ويحاول أن يوصله إلى إحداها.

ولم تنتهي الحلقة عند هذا فقط، بل شهدت الدولة المصرية حالة من الإنفلات الأمني في عدد من المدن أبان إنطلاق ثورة ال25 من يناير، الأمر الذي جعل مسلحين يهجمون علي المستشفي الذي يعمل بها حازم ويطلبون منه أن يعالج شخص معهم وفور الإنتهاء من علاجه أطلق الأرهابيون النار عليه، الأمر الذي جعل "سيف العربي - أحمد عز" يحاول الثائر لشقيقة وهو في حالة إنهيار عصبي إلي أن باغته أحد المتواجدين هناك وضربة علي رأسة ليفقد الوعي وتنتهي الحلقة.


ويتطرق المسلسل لعالم الجاسوسية، من خلال سرد سلس لأحداثه ومعلومات تظهر للعلن للمرة الأولى، حيث يعد المسلسل بمثابة ملف من ملفات المخابرات العامة عن سنوات في غاية الأهمية بعمر مصر والمنطقة برمتها.

مسلسل «هجمة مرتدة» من تأليف باهر دويدار وإخراج أحمد علاء الديب، وبطولة أحمد عز، هند صبري، ماجدة زكي، هشام سليم، نضال الشافعي، صلاح عبد الله، ندى موسى، محمود البزاوي، محمد عادل، خالد أنور، نور محمود، محمد جمعة، فيدرا، أحمد فؤاد سليم، يوسف عثمان، هاجر الشرنوبي، مايان السيد، شمم الحسن، لاشينة لاشين، علي قنديل.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي