خبراء: الصاروخ الصينى الهائم يخترق غلاف الأرض خلال ساعات

الصاروخ الصينى
الصاروخ الصينى

 

عواصم - وكالات الأنباء:


وسط قلق وترقب عالمى، يدخل صاروخ صينى خلال الساعات القادمة غلاف الأرض الجوى بطريقة غير متحكم بها فى حين تهون بكين والكثير من الخبراء من احتمال تسببه لأضرار على الأرض وتقول انها احتمالية ضئيلة جدا.

ووضعت الصين فى 29 أبريل الماضى فى المدار الجوى للأرض أول مكونات محطتها الفضائية بواسطة صاروخ «لونج مارتش 5 بي»، الذى يعتبر أقوى الصواريخ الصينية،  وبحلول أمس الأول، خرجت بكين عن صمت طويل كانت لزمته السلطات الفضائية والدبلوماسية الصينية، وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الصينية وانج وينبين خلال مؤتمر صحفى «بسبب التصميم التقنى لهذا الصاروخ، أكثرية مكوناته ستحترق وتُدمر خلال العودة للغلاف الجوي».

وأشار إلى أن «احتمال التسبب بأضرار للنشاطات الجوية أو الأشخاص والمنشآت والنشاطات على الأرض ضئيل جدا». وإذا ما بقيت أجزاء من الصاروخ مكتملة بعد دخول الغلاف الجوي، ثمة احتمال كبير فى أن تتفتت فى البحر.

وفى واشنطن، أفادت التوقعات الأخيرة لوزارة الدفاع الأمريكية أن الصاروخ دخل بالفعل الغلاف الجوى أمس نحو الساعة 23،00 بتوقيت جرينتش (الواحدة صباحا بتوقيت القاهرة). إلا أن هذه التوقعات تترافق مع هامش خطأ كبير يصل إلى 9 ساعات.

كما توقع مركز أبحاث أمريكى دخول حطام الصاروخ الغلاف الجوى بحلول اليوم الأحد. وذكر موقع «الجولف» نقلا عن مصادر عسكرية أمريكية أنها حددت وجهة جديدة محتملة لسقوط الحطام، حيث تم تحديد شمال السودان كوجهة مؤكدة لسقوط الصاروخ.

وأشارت المصادر أيضا إلى إحتمالية سقوط الصاروخ فى طاجيكستان أو تركمانستان بآسيا الوسطى، او نيوزيلندا منتصف ليل اليوم الأحد بتوقيت جرينتش.

من جهتها، أعلنت حكومة الولاية الشمالية بالسودان حالة طوارئ بعد معلومات تلقتها من الحكومة المركزية، مفادها أن الصاروخ الصينى الهائم فى الفضاء من المحتمل أن يسقط بشكل وشيك بشمال السودان.وقالت حكومة الولاية الشمالية فى بيان مساء أمس الأول، إنها تلقت معلومات من لجنة الطوارئ بوزارة الصحة واتصال مباشر من وزير الصحة عمر النجيب بخصوص خروج الصاروخ عن مساره والذى كان من المتوقع سقوطه بشمال السودان.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي