قرصة ودن

غضب داخل الأهلي على اللاعبين .. وعقوبات مالية بعد الخسارة من المحلة

الاهلي
الاهلي

 


كتب : محمد السيد 

سادت حالة من الغضب داخل النادي الأهلي بعد خسارة الفريق الأول لكرة القدم بالنادي من غزل المحلة في الدوري والظهور بشكل لا يليق باسم النادي حيث قرر الجهاز الفني بقيادة بيتسو موسيماني توقيع عقوبات مادية على اللاعبين بعد المباراة والتأكيد على سياسة العقاب مع أي تقصير من اللاعبين مثلما يمنح الفريق مكافآت حال الإجادة. 


ورفض الجهاز الفني تضييع الوقت وأغلق ملف المباراة رغم الأحزان وبدأ الاستعداد لمباراة الاتحاد السكندري المقرر لها غدا الخميس في الدوري والتي يراها الجهاز الفني فرصة لمصالحة الجماهير وتعويض العرض السيئ. 


ومن جانبه أكد سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة أن الفريق لم يكن موفقًا في مباراة غزل المحلة، والمرحلة الحالية تحتاج إلى التركيز، خاصة أن الفريق مقبل على لقاءين مهمين أمام الاتحاد السكندري ثم الزمالك، في نهاية المرحلة الصعبة التي تشهد ضغطًا كبيرًا في المباريات التي يخوضها الأهلي في مسابقة الدوري.‏


وأكد مدير الكرة أن الأهلي يدفع ضريبة هذه المرحلة التي تشهد مباريات متواصلة في أقل عدد من الأيام، مشيرًا إلى أن فريق المحلة قدم مباراة جيدة خاصة في الشوط الأول، وفي الشوط الثاني حاول الأهلي العودة ولكن لم يكن الفريق موفقًا.‏


وأوضح مدير الكرة أن الأهلي خاض 17 مباراة حتى الآن في بطولة الدوري الممتاز، لم يحتسب له سوى ضربتي جزاء.‏
وواصل حديثه: «لا أريد سوى الحصول على حقي.. الفار استدعى حكم مباراة المحلة محمد معروف ولكنه رأى أن الحالة ليست ضربة جزاء، فى حين أن هناك فرقا حصلت على ضربات جزاء بقرارات خاطئة من الفار. وهناك فرق تحصل على ضربات جزاء وترى أنها تعرضت لظلم، وهناك تجاهل لحالات طرد واضحة أمام أعين الجميع».‏


وشدد عبد الحفيظ على أن الأهلي يجب أن يتعامل مع الواقع وأن يحاول تخطي هذه المرحلة، على أن يكون التركيز فيما هو قادم.‏
وأشار مدير الكرة إلى أن هناك مكافآت في حالة الفوز وفي حالة الخسارة يكون هناك خصومات.‏


واختتم سيد عبدالحفيظ تصريحاته بالتأكيد أن الفريق لم يكن في حالته الطبيعية أمام غزل ‏المحلة، في ظل ضغط المباريات المتتالي، ويحتاج إلى التركيز لإنهاء المرحلة الحالية بشكل جيد والتفكير فيما هو قادم.‏