نقيب الفلاحين: تحديد مساحات زراعة الأرز قرار صائب وفي الصالح العام

زراعة الأرز
زراعة الأرز

 

قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب الفلاحين، إن تحديد مساحة زراعة الأرز  لعام 2021  بمساحة قدرها 724 ألف بالإضافة لمساحة 200 ألف فدان تزرع  بأصناف الأرز  الجاف  ومساحة 150 ألف فدان تُزرع بمياه الصرف الزراعي في الصالح العام.

اقرأ أيضًا| بعد تحذير المخالفين.. نرصد المساحات والمحافظات المقرر زراعتها بالأرز هذا العام

وأوضح أن هذه المساحة تحقق ثلاث أهداف أولها الاكتفاء الذاتي محليا، وتساهم في ترشيد استهلاك المياه، وتمنع تطبيل الأراضي الزراعية القريبة من البحر، مشيرا إلى أن متوسط إنتاج فدان الأرز من الأرز الشعير 4 أطنان، وتقدر  المساحة المسموح بزراعتها هذا الموسم من الأرز بمليون  و74 الف فدان، تنتج ما  يزيد عن 4 مليون طن أرز شعير بما يكفي الاستهلاك المحلي لجمهورية مصر العربية الذي  لا يزيد عن 3.2 أرز ابيض مليون طن سنويا.

وأضاف عبدالرحمن، أن اختيار مكان زراعة الأرز اختير ببراعة ويصب في المصلحة العامة حيث اختيرت مساحات أراضي منخفضة وفي محافظات قريبة من البحر وزراعتها بالأرز يمنع تطبيلها، لافتا أنه تم اختيار مساحات زراعة الأرز في9 محافظات مصريه فقط، محافظة الإسكندرية  والبحيرة  والغربية  والدقهلية وكفر الشيخ  ودمياط  والشرقية  والإسماعيلية   وبورسعيد وكلها محافظات قريبه من البحر وبها أراضي زراعيه ترتفع بها المياه الجوفية

وأوضح عبدالرحمن، أن وزارة التموين نجحت في استقرار أسعار الأرز بصورة ممتازة  وتوفيره بكميات كافيه وبأسعار تنافسية حيث تراوح  سعر كيلو الأرز  طوال الأيام الماضية ما بين 6.5الي7.5 جنيه بما ساهم في الحد من زراعة الأرز بالمخالفة طمعا في عائد اقتصادي عالي.

وتابع ابوصدام، أن تقليص مساحات زراعة الأرز يصب في الاتجاه العام للدولة لترشيد المياه لان الأرز من المحاصيل شرهة استهلاك المياه.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي