شرطة ألمانيا تشتبك مع محتجين يحتفلون بعيد العمال

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

 

أعلنت الشرطة الألمانية أن خمسة آلاف متظاهر على الأقل نزلوا إلى شوارع العاصمة برلين للاحتفال بيوم العمال اشتبكوا مع الشرطة وأصابوا ثلاثة من رجال الأمن.

وأفادت وكالة "رويترز" بأن "الإصابات حدثت بعد أن رشق بعض المتظاهرين رجال الشرطة بالألعاب النارية والزجاجات والحجارة احتجاجا على عدم المساواة الاجتماعية".

ونشرت السلطات نحو خمسة آلاف شرطي واستخدم بعض رجال الأمن رذاذ الفلفل لتفريق المحتجين في ثاني احتجاجات من نوعها في يوم العمال منذ بداية جائحة كورونا.

واستخدمت الشرطة مدافع المياه لإخماد النيران التي أشعلها المحتجون في الحواجز الأمنية وصناديق القمامة.

وشهدت مدن ألمانية أخرى من بينها هامبورج ولايبزج مظاهرات مماثلة رغم تعرض أكبر اقتصاد في أوروبا لثالث موجة من وباء كورونا.

وزاد عدد المشاركين في احتجاجات هذا العام عن العام الماضي على الرغم من استمرار تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي.

كما شهدت عدة مدن أوروبية احتجاجات مشابهة وخاصة باريس حيث اعتقلت الشرطة 46 متظاهرا في حين أضرم محتجون النار في صناديق القمامة وحطموا زجاج نوافذ أحد البنوك.
 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي