نقيب الفلاحين يوضح أسباب انخفاض أسعار البصل وتأثيره على المزارعين

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قال الحاج حسين عبدالرحمن نقيب الفلاحين، إن أسعار البصل حاليا أقل من ثمن التكلفة مما يكبد مزارعي البصل خسائر فادحة، لافتا أن متوسط خسارة الفدان الواحد من البصل حاليا تصل إلى 10 آلاف جنيه.

اقرأ أيضاً| فيديو| لأول مرة نجاح تجربة زراعة البصل بنظام الأورجانيك‎

وأوضح عبد الرحمن، أن فدان البصل هذا الموسم زادت تكاليف زراعته عن تكلفة المواسم السابقة بسبب زيادة أسعار شتلات البصل «البزق» إلى 4 آلاف جنيه للقيراط حيث يحتاج الفدان إلى نحو قيراطين ونصف لزراعته أي أن الفدان يحتاج لنحو 10 آلاف جنيه تقاوي أو شتلات فقط، وبحساب تجهيز الأرض من حرث وتخطيط للزراعة وثمن الأسمدة العضوية والكيماويه وأجرة العمالة وتكلفة الري والرش وثمن المبيدات وايجار الأرض فان تكلفة الفدان الواحد في زراعة البصل تزيد
 عن25 ألف جنيه.
وتابع عبدالرحمن، أن فدان البصل ينتج في المتوسط 15 طن يباع حاليا الطن في أرضه بألف و100جنيه مما يعني أن فدان البصل الواحد يخسر أكثر من 10 آلاف جنيه هذا الموسم.
وأشار نقيب الفلاحين، إلى أن تدني أسعار البصل  بسبب كثرة المعروض وذلك لزيادة المساحات المنزرعه والتي تزيد عن200 ألف فدان بإجمالي إنتاحية تزيد عن3م ملايين طن وضعف الطلب عليه محليا وقلة عمليات التصدير للخارج حيث لم تزد الكميات المصدره حتي الآن عن50 ألف طن، مطالبا الحكومة بالمزيد من فتح أسواق خارجية لاستيعاب الكميات الكبيرة المنتجة من البصل هذا العام، والتوسع في إنشاء مصانع تجفيف البصل ودعم المصانع الموجودة.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي