محمود التهامي وتلاميذه يتألقون في حفل مدرسة الإنشاد | صور

محمود التهامي وتلاميذه يتألقون في حفل مدرسة الإنشاد
محمود التهامي وتلاميذه يتألقون في حفل مدرسة الإنشاد

 

قدم الشيخ محمود التهامى نقيب المنشدين ورئيس مدرسة الإنشاد الدينى بصحبة طلاب مدرسة الإنشاد باقة من أشهر قصائده بأداء متفرد أبهر الحضور الذين أظهروا تفاعلا كبيرا وإعجابا بثمرة مدرسة الإنشاد من مواهب حقيقية استطاعوا من خلال دراستهم بالمدرسة فى ثقل موهبتهم وظهورهم بهذا الشكل المشرف والمبهر.

 

ويأتي ذلك ضمن فعاليات البرنامج الثقافي والفني الذي ينظمه قطاع صندوق التنمية الثقافية، خلال شهر رمضان الكريم، مع تطبيق الإجراءات الاحترازية.

من بين القصائد التي تم تقديمها امدح المكمل، ليتك تحلو، شهر الصيام، القلب يعشق، قمر.

 

وقدم التهامي الشكر لوزارة الثقافة وصندوق التنمية الثقافية ووزارة الآثار على دعمهم الدائم لمدرسة الإنشاد، كما أكد على أهمية دور الإنشاد الدينى فى الحفاظ على الهوية العربية والثقافة الفنية الإسلانية وترسيخ مفاهيم التسامح والاعتدال ونبذ العنف والتطرف والحفاظ على شباب مصر، وحضارتهم وهويتهم، وأضاف التهامى أنه يهتم باكتشاف المواهب فى مجال الإنشاد الدينى من جميع ربوع مصر وخاصة المراكز والقرى التى لازالت تحتفظ بالأصالة الإنشادية والفطرة الفنية السليمة، وأكد على أننا نستطيع أن نعيد لمصر مكانتها فى الريادة فى هذا الفن الذى خرج من مصر للعالم من قبل، حيث إن مصر كانت هى الرائدة والمعلمة لهذا الفن الأصيل.

 

جدير بالذكر أن الدفعة الحادية عشر من مدرسة الإنشاد تستأنف دراستها الآن، وسوف يتم تخرجها قبل عيد الأضحى.

يشار إلى أن مدرسة الإنشاد مشروع أقامه نقيبُ المُنشدين الشيخ محمود التهامي منذ 2014، وهدفه تخريج جيل من المنشدين الدارسين للمقامات وفن الإنشاد، وتأتي المدرسة ضمن جهودٍ لتحسين وضع الإنشاد الديني في مصر برعاية الشيخ محمود التهامي، وتقوم بتثقيفهم وتدريبهم في الإنشاد، والابتهالات وتعليم المقامات الموسيقية، وفن التواشيح، والتجويد، والعروض، والصولفيج، والأداء الحركي، وتدريبات النفس، وتدعم المتفوقين وتخصص الحفلات لهم ، تحت شعار الإنشاد في مواجهة الإرهاب، بالمحبة والسلام وروحانيات الإنشاد الديني.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي