نماذج مضيئة.. على طريق الريادة فى صناعة الدواجن بـ«المنيا»

 تربية الدواجن من أهم الصناعات الغذائية بالمحافظة
تربية الدواجن من أهم الصناعات الغذائية بالمحافظة

 

تعد صناعة الدواجن فى مصر أحد أهم الصناعات الغذائية التى نجحت فى تحقيق الاكتفاء الذاتى من إنتاج اللحوم البيضاء وتحقيق أعلى عوائد عبر التصدير للخارج.
وحققت محافظة المنيا مؤخرا تقدما ملحوظا فى مجال الإهتمام بصناعة الدواجن، حيث أعلن اللواء أسامة القاضى محافظ المنيا البدء فى تشغيل مشروع عنابر تربية الدواجن بالمنطقة الصناعية بالمطاهرة، والذى يتكون من 12 عنبر للتربية وسيتم التشغيل على 3 مراحل، المرحلة الاولى تضم 4 عنابر بإجمالى 50 ألف طائر، كتشغيل تجريبى للمشروع، ثم يليها باقى المراحل. ويهدف المشروع إلى توفير اللحوم البيضاء للمواطنين بأسعار منخفضة والحصول على جودة عالية من المنتج النهائى من خلال الذبح بالمجزر، مع مراعاة شروط الطب البيطرى وسلامة الغذاء ويقع المشروع على مساحة فدانين، بطاقة إنتاجية 1500 طائر فى الساعة، وتصل تكلفته إلى 52 مليون جنيه، منها 17 مليون لمجزر الدواجن، 35 مليون لعنابر التربية وتشمل المبانى 50% من المساحة الكلية للمشروع ويتكون المشروع من مراحل إنتاجية مختلفة منها منطقة الذبح ونزع الريش، منطقة التعبئة والتغليف، منطقة التبريد وتشمل ثلاجات نفق للتبريد، بالإضافة لعملية تدوير المخلفات بطرق آمنة من خلال الخطوط الرئيسية لشبكة الصرف الصحي، منطقة الشحن والتفريغ، مبانى إدارية أما عنابر التربية فتشمل 12 عنبرا على مساحة 16 فدانا لاستيعاب قوة إنتاجية 22 ألف طائر فى الدورة الواحدة، داخل العنبر الواحد، كل 40 يوما، بإجمالى 264 ألف طائر فى العنابر الـ12، بالإضافة إلى 3 خطوط للعلف، 4 خطوط لمياه الشرب، عنابر لنظام التهوية والتدفئة.
كما وقع المحافظ عقد اتفاق مع هيئة تنمية الصعيد، لرفع كفاءة وتطوير وإدارة مشروع عنابر تربية الدواجن ومصنع الأعلاف ومبنى مصنع أطباق الكرتون بشوشة بمركز سمالوط، وذلك استكمالا لتفعيل بروتوكول التعاون الموقع بين المحافظة والهيئة، للبدء فى تشغيل عدد من المشروعات الإنتاجية.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي