لدعم التبادل التجاري.. تفاصيل مشروع الربط السككي بين مصر وليبيا 

أرشيفية
أرشيفية

عقد الوفد المصري في ليبيا جلسة مباحثات موسعة مع الوفد الليبى، برئاسة رئيسى وزراء البلدين، واتفق الجانبان على بدء التحضير للاجتماعات المقبلة للجنة العليا المشتركة بين مصر وليبيا، والتى لم تنعقد منذ ٢٠٠٩.

رئيس الوزراء يعلن عودة العمالة المصرية إلى ليبيا للمساهمة فى إعادة الإعمار

وأكد رئيسا وزراء البلدين على أهمية مراجعة كافة الاتفاقيات التى تم توقيعها من قبل، من أجل تقييمها وتعديل ما يحتاج منها إلى تحديث، مع اقتراح مشروعات مذكرات تفاهم واتفاقيات فى كل المجالات محل الاهتمام المشترك.

 

وفى مجال النقل، أكد وزير النقل المصري على أن الوزارة والحكومة المصرية ستضمن استلام الأعمال المنفذة من الشركات المصرية، وتسليمها للأشقاء فى ليبيا بأعلى مستوى من الجودة، وفق المعايير والمواصفات القياسية العالمية.

 

ومن بين المشروعات المشتركة مع ليبيا، مشروع الربط السككي، حيث تستهدف وزارة النقل ممثلة في هيئة السكة الحديد، إنشاء خط «مرسى مطروح – سيوه»، ومد خط «مطروح – السلوم »إلى مدينة بني غازي بليبيا.

 

وكشف وزير النقل في وقت سابق، عن إنشاء خط سكة حديد «مرسي مطروح – ميناء جرجوب»، ومد خط (مطروح – السلوم) إلى مدينة بني غازي بلبيا، من أجل إحداث تكامل بين مصر وليبيا في السكك الحديدية، وتحقيقًا للتبادل التجاري.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي