سفير إيران لدى العراق: نرحب بالحوار مع الرياض.. والظروف مواتية لحل مشاكل المنطقة

السفير الإيراني في العراق ايرج مسجدي
السفير الإيراني في العراق ايرج مسجدي

بغداد - وكالات الأنباء:
صرّح السفير الإيرانى لدى بغداد، إيرج مسجدى، بأن بلاده ترحب بالوساطة العراقية بين طهران والرياض، «لتقريب وجهات النظر بين إيران والعالم العربى من أجل تخفيف حدة التوتر بالمنطقة». ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إيرنا عن السفير الإيرانى أن بلاده «ترحب بتحرك العراق لتعزيز العلاقات والتعاون بين دول المنطقة، وتشجعه على لعب هذا الدور وبذل هذه المساعي». وأكد: «مستعدون للجلوس إلى طاولة الحوار مع البلدان التى نختلف معها، أو تلك التى انقطعت علاقاتنا معها، سواء داخل إيران، أو على الأراضى العراقية، أو فى أى بلد آخر». ورأى الدبلوماسى الإيرانى أن الظروف تبدو حاليا مؤاتية «لحل المشاكل بين ايران وبعض بلدان المنطقة». وكانت وكالة رويترز قد نقلت قبل يومين عن «مصادر مطلعة» تأكيدها بأن محادثات مباشرة بين السعودية وإيران جرت فى 9 أبريل، حيث كشفت بعض تفاصيل الاجتماع الذى لم يؤكد عقده أى من الطرفين. وقال «مسئول إيرانى رفيع المستوى ومصدرين إقليميين» أن وفدين من السعودية وإيران أجريا محادثات فى بغداد تطرقت إلى قضية اليمن، وكذلك لبنان. وفى وقت سابق، قالت صحيفة «فاينانشال تايمز» نقلا عن 3 مسئولين أن محادثات بغداد كانت «جولة أولى» وأن الاجتماع كان إيجابيا ومن المتوقع إجراء جولة جديدة الأسبوع المقبل ضمن عملية يدعمها رئيس الوزراء العراقى، مصطفى الكاظمى. 
 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي