شوقى : تركيب أجهزة جديدة بقدرات عالية.. والامتحان الإلكترونى هو الأفضل

طلاب الثانوية يواصلون اختبار الحلول التقنية على التابلت.. غداً

طلاب الثانوية العامة خلال أداء الامتحان التجريبى
طلاب الثانوية العامة خلال أداء الامتحان التجريبى

 

يستكمل غداً طلاب الثانوية العامة الامتحان التجريبى الأول، والذى يهدف لقياس كفاءة الشبكات واختبار حلول تقنية متعددة، وسوف يتم اليوم تنفيذ الامتحان على الحوسبة السحابية باستخدام الشبكات الداخلية لمدارس الواى فاى، وفى اليوم الثالث من الاختبار التدريبى، الذى يوافق الخميس المقبل يتم الوصول للامتحان عبر الحوسبة السحابية باستخدام شرائح الإنترنت التى تسلمها جميع الطلاب، وفى كل مرة يتم استخدام تقنيات مختلفة لقياس كفاءة المنظومة الإلكترونية للامتحانات.

وأوضحت الوزارة أن الأسئلة فى الاختبار الأول استبيانية وليست أسئلة بالمعنى المعهود فى الاختبارات، بهدف قياس كفاءة الحلول التقنية ورصد المشاكل التى تواجه الطلاب وتوفير حلول لها.

وأوضح د. طارق شوقى وزير التربية والتعليم، أنه لأول مرة فى تاريخ الثانوية العامة يتم إجراء 3 امتحانات تجريبية، حرصا على مصلحة الطلاب، وحتى لا تحدث مشكلة لطالب واحد فى امتحانات الثانوية العامة الأساسى، وفرصة للطلاب لتدريبهم عمليا على الامتحانات واختبار كفاءة الشبكات.. وأضاف الوزير أن الاختبار التدريبى يهدف أيضا لتحديث التابلت حتى لا تحدث مشكلات يوم الامتحان، فى حين أن امتحان مايو التدريبى سيكون معايشة الطالب لتجربة واقعية ومعرفة كيفية الإجابة على الأسئلة.

وأشار شوقى إلى أن وزارة التربية والتعليم، قامت بتركيب أجهزة جديدة ذات تقنية عالية بالتعاون مع وزارة الاتصالات، خلال الاختبار التدريبى الحالى.

وأضاف أن اليوم هو اختبار لقدرة الفايبر فى المدارس، ولابد من النزول يوم الخميس لتجربة الشرائح، وأن الامتحان الإلكترونى الأفضل بالنسبة للطلاب، بالإضافة إلى أننا نتبع أسلوبا علميا لمعرفة قدرة السيرفر ومشاكل الشبكات والعمل على حلها حتى لا يحدث عطل أثناء الامتحانات، مشيرا إلى أن هناك اهتماما من الدولة لتحسين جودة التعليم والوصول لأفضل تجربة، وحتى لا يتدخل عنصر بشرى فى الامتحان منعا للتسريب.. وأوضحت وزارة التعليم أن 574 ألف طالب وطالبة استطاعوا الدخول على منظومة التحديثات الخاصة بأجهزة التابلت للتأكد من سلامتها وفحصها، والمشاركة فى الاختبار التدريبى لإجراء اختبارات تقنية للخوادم الموجودة بالمدارس"local" وكذلك المتاحة على "cloud" الحوسبة السحابية، مع قياس كفاءة شرائح البيانات "4G"، الموجودة لدى الطلاب، إضافة إلى التأكد من صلاحية التابلت ووصول التحديثات وحل المشكلات التى قد تظهر أمام الطلاب، للوصول إلى أفضل أداء، خاصة أن الهدف من الاختبار التجريبى الحالى ليس نوعية الأسئلة ولكن لتجربة كل الحلول التقنية وتحديث التابلت وقياس قدرة الشبكات وكلمات المرور وكلمات السر التى يستخدمها الطلاب، للتأكد من أداء المهام المطلوبة لتنفيذ الامتحان إلكترونيا.

ونبهت وزارة التربية والتعليم على جميع مديرى المديريات التعليمية فى جميع المحافظات بضرورة تعقيم اللجان قبل وبعد اليوم الامتحانى والتعقيم الدورى اليومى مع اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية والوقائية وعدم دخول أى فرد المدرسة إلا بالكمامة، وسرعة ابلاغ غرفة عمليات الوزارة بأى مشاكل تواجه الطلاب فى المدارس لسرعة العمل على حلها ضمن تجربة كافة الحلول التقنية خلال الامتحان التدريبى الحالى لطلاب الثانوية العامة.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي