جامعة المنوفية: ندوة «أسرة مستقرة - مجتمع آمن» تهدف لتوعية الطلاب

 ندوة بجامعة المنوفية 
ندوة بجامعة المنوفية 

نظمت إدارة إعداد القادة بالإدارة العامة لرعاية الشباب بقطاع شئون التعليم والطلاب بجامعة المنوفية بالتعاون مع الإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية بوزارة الشباب والرياضة ومشيخة الأزهر الشريف، ندوة تحت عنوان «أسرة مستقرة - مجتمع آمن»، وذلك تحت رعاية الدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة والدكتورة نانسي أسعد نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب.

حاضر في الندوة الشيخ عبد الحميد متولي مشرف عام وحدة لم الشمل بمشيخة الأزهر الشريف والشيخ عبد الله سلامة مشرف برامج التوعية الأسرية والمجتمعية بالأزهر الشريف، وذلك بحضور الدكتور نعيم فوزي عميد كلية التربية الرياضية وأكرم عبد الدايم أمين عام الجامعة ومحمد أبو الغار مدير إدارة إعداد القادة، وعدد من طلاب كليات الجامعة.

وفي بداية الندوة رحبت الدكتورة نانسي أسعد نائب رئيس الجامعة الشيخ عبد الحميد متولي والشيخ عبد الله سلامه في رحاب جامعة المنوفية لكونهم قامات علمية كبيرة، مشيدة بهذه الندوات وأنها هامة ومفيدة للطلاب على جميع المستويات والأنشطة المختلفة، متمنية أن تكون هذه الندوة مفيدة ومثمرة للطلاب، وضرورة نقل خبراتهم لباقي زملائهم من الطلاب ووجهت أن يتم توثيق الندوة وإرسالها للكليات لتعظيم الأستفادة.

كما أكدت على أهمية هذه الندوة في توعية الطلاب بدور الأسرة في بناء القيم والأنماط السلوكية وتربية الأبناء تربية سليمة على الأخلاق والتقوى لخدمة المجتمع والوطن.

وقدم الشيخ عبد الحميد متولي في بداية كلمته الشكر والتقدير لرئيس الجامعة ونائب رئيس  الجامعة وقيادات الجامعة ونقل تحيات شيخ الأزهر ووكيل الأزهر والأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية والمدير التنفيذي لمركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، وتناول بعد ذلك النداء الإنساني في القرآن الكريم للوحدة والترابط الأسري وما دلل عليه سيادته من القرآن الكريم والسنة النبوية وتم فتح الحوار للطلاب بمشاركة فضيلة الشيخ عبد الله سلامه والرد على كافة التساؤلات بأسلوب شيق مما كان له كبير الأثر في مشاركة الطلاب بفاعلية في موضوع الندوة.

مشاجرة بالإيدي بين رئيس قسم اللغة العربية وزميله بآداب المنوفية

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي