«كورونا» يقتل موظفا بالمنيا ووفاة شقيقه بعد ساعة حزنا على فراقه

الموظف المتوفي
الموظف المتوفي

خيم الحزن على أهالي قرية طوة بالمنيا بعد واقعة وفاة شقيقين في ريعان الشباب، حيث توفي الشقيق الأكبر إثر إصابته بالفيروس اللعين ولحقة شقيقه الأصغر بساعه حزنا عليه

تكريم الحاصلين على دورة إعداد قادة المستقبل بالشرقية

 توفي أحمد .م .ع .اموظف 47 سنة، إثر إصابته بفيروس كورونا، بعد حجزه بالمستشفى لمدة 7 أيام، فيما توفي بعد ساعة واحدة شقيقه محمد 44 سنه "موظف" إثر إصابته بأزمة قلبية حزنا على شقيقه. 

 

وعاش أهالي القرية ليلة قاسية حزنا على وفاة الشابين الشقيقين اللذان يتمتعان بالخلق الحسن والتواضع والأدب وحب الناس.

 

 وشهدت مراسم الجنازة إعداد كبيرة من أهالي القرية والقرى المجاورة لتشييع الشقيقين مع إتباع كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي