مصادر: الحكومة أحالت مقترح التعليم بـ«زيادة ميزانيته» للبرلمان| خاص

وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم

قدمت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني مقترح ميزانية الوزارة للعام المالي الجديد 2022/2021 ، للحكومة برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي، وهو الأمر الذي كشفته مصادر لبوابة أخبار اليوم، حيث أكدت المصادر أن الحكومة انتهت من مناقشة الموازنة وأحالتها للعرض والمناقشة داخل مجلس النواب.

ولفتت المصادر إلي أنه تمت إحالة مقترح موازنة التربية والتعليم في 31 مارس الماضي لمجلس النواب لمناقشتها بلجنة الخطة والموازنة تمهيدًا لإقرارها واعتمادها.

وقالت المصادر ذاتها إن الوزارة طالبت في مقترحها بزيادة دعم التعليم من خلال زيادة موازنته للعام المالي الجديد 2022/2021، حيث إن الزيادة التي طالبت بها الوزارة تماثل العام الماضي، فيما توقعت المصادر أن الحكومة ستوافق علي صرف ميزانية للتعليم تماثل ما تم صرفه من موازنة العام الماضي والتي قدرت بـ109 مليارات جنيه شاملة رواتب المعلمين والإداريين وإنشاءات المدارس وطباعة الكتب المدرسية وتطوير العملية التعليمية.

اقرأ أيضاً |التعليم: امتحانات الدبلومات العملية 5 يونيو.. و«التحريرية» 19 يونيو| خاص


وعن ميزانية الهيئة العامة للأبنية التعليمية للعام المالي الجديد 2022/2021، قال رئيس هيئة الأبنية التعليمية، في تصريح خاص لبوابة أخبار اليوم، إن الهيئة تقدمت بمقترح للموازنة الجديدة ولكن لم يصدق عليه حتي الآن ولم نعلم الاعتمادات التي ستقررها الحكومة لموازنة الهيئة، لافتًا إلي أن مقترح الهيئة في الموازنة مماثل لما تم تقديمه لموازنة العام الماضي.

وأوضح مدير الهيئة العامة للأبنية التعليمية أن الموازنة المقترحة تبلغ 12 مليار جنيه للعام المالي الجديد للإيفاء بالمستهدف من الإنشاءات والتجهيزات والمرتباتز..الخ، مشيرًا إلي أن الهيئة العام الماضي تقدمت بمقترح زيادة الموازنة لـ 12 مليار جنيه، وتم التصديق والموافقة من قبل الحكومة علي أن تكون الموازنة 9 مليارات و750 مليون جنيه فقط، قائلاً:"نحن في انتظار ما سيتم التصديق عليه واعتماده".

من جهته أكد ياسر عمر، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، في تصريح خاص لبوابة أخباراليوم، أن مجلس الوزراء أرسل موازنة التربية والتعليم إلي البرلمان في 31 مارس بعد انتهاء الجلسات بيوم واحد، مشيرًا إلي أنه ستتم مناقشة موازنة التربية والتعليم والتعليم الفني، عقب القاء البيان الختامي لوزيري المالية والتخطيط والمقرر مناقشته عقب منتصف شهر رمضان المبارك.

وأشار وكيل لجنة الخطة والموازنة إلي أن اللجنة ستدعم مطلب زيادة دعم التعليم من خلال زيادة ميزانيته في العام المالي الجديد للإيفاء بمتطلبات العملية التعليمية وإنشاء المزيد من الفصول الجديدة.

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي