الحكومة: إدراج المتحف المصري على القائمة التمهيدية لمواقع التراث العالمي

المتحف المصري بالتحرير
المتحف المصري بالتحرير
نشر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، إصدار جديد ضمن سلسلة مصر في معلومة حول إدراج المتحف المصري بالتحرير على القائمة التمهيدية لمواقع التراث العالمي.
 
وأدرجت لجنة التراث العالمي بمنظمة التربية والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة اليونسكو المتحف المصري بالتحرير على القائمة التمهيدية لمواقع التراث العالمي، والذي قامت وزارة السياحة والآثار برفع الملف التمهيدي الخاص به في شهر فبراير الماضي، طبقا للمعايير المقررة لتسجيل مواقع التراث العالمي. 
 
وحرصت الوزارة على إبراز مكانة المتحف كمنارة ثقافية بقلب القاهرة وشاهد على الحضارة المصرية؛ فهو أول متحف قومي بمنطقة الشرق الأوسط يضم أكبر وأهم الكنوز الأثرية للحضارة المصرية القديمة، كما أن به مكتبة وأرشيفًا يضم وثائق وكتبًا نادرة في مجال علم المصريات.
 
شيد المتحف المعماري الفرنسي مارسيل دورنون الذي صممه على طراز العمارة الكلاسيكية اليونانية الرومانية، وتم وضع حجر أساس المتحف عام 1897، وتم افتتاحه في 15 نوفمبر 1902 في عهد الخديوي عباس حلمي الثاني. 
 
وسجلت مصر 8 مواقع على قائمة التراث العالمي وهي: منطقة منف وجبانتها، وطيبة وجبانتها، والنوبة، والقاهرة التاريخية، وسانت كاترين، ودير أبو مينا، ومحمية وادي الحيتان.
 
 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي