مؤسسة حياة كريمة تعلن ختام مبادرة قطار الخير في سوهاج

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلنت مؤسسة حياة كريمة ختام قوافل "قطار الخير" زيارتها لمحافظة سوهاج ضمن المبادرة التي يتم تنفيذها بدعم وزارة التضامن الإجتماعي وبالتعاون بين مؤسسة حياة كريمة وصندوق تحيا مصر ومؤسسة صناع الخير للتنمية، والتي استمرت لمدة 5 أيام في مراكز وقرى محافظة سوهاج.

وذكر بيان صحفي لمؤسسة حياة كريمة، أن المبادرة نجحت في توزيع 150 طنا من المواد الغذائية الأساسية، و20 طن دواجن ، وتنظيم 10 قوافل طبية موسعة لتوقيع الكشف في 10 مجالات طبية متنوعة ويستفيد منها سكان 60 قرية والقرى المجاورة لها بعشر مراكز بسوهاج وتوزيع 1000 من حقائب الوقاية من فيروس كورونا على الفرق الطبية بالمستشفيات العامة بعدد من مراكز المحافظة، إضافة إلى إهداء مستشفى جامعة سوهاج جهازا تشخيصيا جديدا في مجال الرمد.

وتأتي هذه المبادرة كأول تعاون بين مؤسسة حياة كريمة وصندوق تحيا مصر، حيث تم إطلاق المبادرة بالتعاون مع مؤسسات حياة كريمة وصناع الخير وتحيا مصر بحضور طارق الفقي محافظ سوهاج وتحت رعاية الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي.

وجاءت المحطة الأخيرة لقطار الخير في سوهاج لدعم الفرق الطبية بالمستشفيات العامة الأكثر استقبالا لحالات كورونا في مراكز المحافظة من خلال تزويدها بحقائب الوقاية من الفيروس واقنعة الوجهة الواقية.

واستطاعت فرق عمل مبادرة "قطار الخير" في يومها الخامس زيارة أربع مستشفيات هي مستشفى سوهاج العام ومستشفى طما المركزي ومستشفى طهطا العام ومستشفى المراغة العام، حيث تم تقديم 5000 حقيبة للوقاية من الفيروس للفرق الطبية بهذه المستشفيات وتحوي الحقيبة الواحدة على 50 كمامة وفيتامين سي وزنك وكحول وصابون فضلا عن توزيع أقنعة الوجه الواقية.

كما استطاعت فرق المبادرة توزيع 2000 كرتونة مواد غذائية على الأسر الأكثر استحقاقا في مركزي البلينا ودار السلام ، وهي قرى البلابيش بحري و الزرازرة والعطيات البحرية والعصارة وأولاد الشيخ وبني منصور والحجز بحري والحرجة بحري وأولاد عليو وبني حميل.

جدير بالذكر أنه على مدار أيام المبادرة الخمسة فقد تم التوزيع وفق توجيهات منظمة الصحة العالمية وإرشادات وزارة الصحة المصرية فيما يخص إجراءات التباعد للوقاية من انتشار فيروس كورونا.
 

اقرأ أيضا| الأحد القادم.. جامعة المنوفية تنظم قافلة متكاملة بقرى الشهداء

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي