«الإدارة المحلية بالبرلمان» تناقش عدد من طلبات الإحاطة من نواب بورسعيد‎

مجلس النواب
مجلس النواب

 

 

شهدت لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة النائب أحمد السجيني، تأكيدات على التعاون البناء بين الحكومة والبرلمان، وذلك في ضوء مناقشة عدد من طلبات الإحاطة الخاصة لنواب محافظة بورسعيد، بحضور اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد.

أكد النائب أحمد السجيني، حرص المحافظ على الحضور ومناقشة طلبات إحاطة النواب، مشيرا إلى أن المحافظ حريص جدا على حضور مناقشات موضوعية لعدد من طلبات النواب.

وأشاد السجيني، بدور المحافظ في الحرص علي إثراء العلاقة بين السلطه التنفيذية والسلطة التشريعية، فيما اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد: "هدفنا واحد  كسلطة تنفيذية وسلطة تشريعية"، مشيرا إلى أنه لا يوجد أي تعارض المهام الموكلة لمجلس النواب أو محافظة بورسعيد أو الجهات التنفيذية في الدولة لأن الجميع يعمل لصالح مصر.

وتشهد اللجنة، مناقشات لعدد من طلبات الإحاطة للنواب أحمد فرغلي، أمل عصفور، محمود حسين، حسن عمار، بشأن قيام محافظة بورسعيد بإصدار قرار بإلغاء تخصيص قطعتي أرض بشارع أسوان وأرض البترول، والسابق تخصيصهما عام 2017 لصالح مشروع الإسكان التعاوني ببورسعيد للمتقدمين من عام 2013، بدعوى أنها توجيهات رئاسية، وتأكيد الدكتور وزير الإسكان أن تلك التوجيهات لا تشمل ما قبل عام 2019، والشروع في بناء مدرسة دولية على القطعتين، بالرغم من عدم صدور قرار المجلس التنفيذي بالمحافظة كما تناقش اللجنة طلبي الإحاطة المقدمين من النائب أحمد فرغلي، بشأن: عدم تركيب خطوط الهاتف األرضي بمساكن محمد مهران– جنوب محافظة بورسعيد– إسكان اجتماعي، وذلك بسبب عدم قيام المحافظة بسداد الرسوم المقررة عليها للشركة المصرية للاتصالات.

وجاء طلب الإحاطة الآخر، خاص لقرار الصادر من حي غرب بورسعيد بوقف تراخيص أعمال البناء بقطعة الأرض المخصصة إلى إحدى الشركات السياحية بقرية الديبة، وذلك لحين سداد الشركة مقابل التحسين، على الرغم من أن إدارة الفتوى بوزارة التنمية المحلية أقرت عدم أحقية المحافظة في تحصيل مقابل التحسين، حيث إن الشركة حصلت على موافقة هيئة عمليات القوات المسلحة بزيادة أعمال الإنشاءات.

اقرأ أيضا

«برلماني» يقترح إنهاء مشكلة العاملين على الصناديق الخاصة

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي