أسقف نوتردام: نحتاج 20 عاماً لإعادة ترميم وبناء الكاتدرائية

كاتدرائية نوتردام
كاتدرائية نوتردام

 

أعلن أسقف نوتردام، باتريك شوفيه، اليوم الجمعة 2 إبريل، أن كاتدرائية نوتردام المحترقة وساحتها من الممكن أن تبقيا قيد البناء والترميم لمدة 15 أو 20 عاما أخرى.

وقال شوفيه، في حديث لوكالة "أسوشيتد برس"، إنه ترميم الكاتدرائية يحتاج إلى 15 أو 20 عاما أخرى، مضيفا "يمكنني أن أؤكد أن هناك عملا يجب القيام".

اقرأ أيضا|ختام حفل الفنانة ماجدة الرومى بقصر القبة | صور


 كان قد اندلع حريق ضخم في كاتدرائية نوتردام، التي بنيت في الفترة ما بين 1163 و1345، مساء يوم 15 أبريل2020 ولم تتمكن فرق الإطفاء من إخماده إلا في صباح اليوم التالي، وبحسب التحقيقات يعود سبب الحادث إلى أعمال ترميم نفذت في المرتبات الأعلى من المبنى.
وأسفر الحريق، الذي يعتبر الأقوى في تاريخ الكاتدرائية، عن انهيار مسلة المبنى والساعة والجزء الأكبر من السقف.

في الأيام التي أعقبت الحريق، حدد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون موعدا نهائيا لترميم الكاتدرائية مدته 5 سنوات حتى عام 2024، عندما تستضيف باريس دورة الألعاب الأولمبية الصيفية.


بيد أن مسؤولين فرنسيين سرعان ما تراجعوا عن بيان ماكرون، وأقروا بأنه من غير الواقعي استكمال المشروع الضخم بحلول ذلك الوقت.
وكان الحريق أدى أيضا إلى انتشار كميات هائلة من الرصاص السام من سقف الكاتدرائية المحترق على الموقع وفي الجوار، ما أدى إلى تعقيد أعمال التنظيف التي تمت قبل أن تبدأ جهود الترميم.

وتشمل الأعمال المخطط لها إعادة تصميم ساحة الكاتدرائية، التي كان يزورها كل عام قبل الحريق 20 مليون سائح.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي