نادية الجندي: نجم الشباب يأتي بالتاريخ.. والجمهور يضع الفنان في مكانه الحقيقي

نادية الجندي
نادية الجندي

 

تقام الآن ندوة للفنانة نادية الجندي، ضمن افتتاح مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية في دورته العاشرة، بحضور رئيس المهرجان سيد فؤاد والفنان محمود حميدة والمخرج مجدي أحمد علي وأدار الندوة جمال عبد الناصر.

قالت نادية الجندي، إن هناك فنانات حاليا تحب عملهن حاليا ومجتهدين ولكن نجم الشباب يأتي بالتاريخ والأعمال العديدة، والجمهور هو من يضع الفنان في مكانه الحقيقي.

ذكرت أن العتبة كان يتم اغلاقها بسبب فيلم "الباطنية" وتحقيقه ايردات كبيرة وحقق نجاحا مذهلا، وجاء لقب "نجمة الجماهير" بسبب هذا الفيلم، موضحة انها تحدت الجميع بتقديم هذا الفيلم برغم أن الكثيرين حذروني منه.

 

كما وجهت نصيحة للفنانين الصاعدين إن الصعود في مجال الفن عملية صعبة، فالفن لا يحب شريك، فيجب الإخلاص للفن فقط، فحب الناس علاقة ليس بها وساطة فعليك الاختيار بين احترام الجمهور والتضحية من أجله أم لا، مشيرا إلى أن حب الناس عوضها عن اشياء كثيرة.

 

وأضافت نادية الجندي انها ضحت بالكثير من أجل فنها وغير ندمانة على ذلك، وأشارت انها نمرت بمحطات حيث بدأت بأدوار صغيرة لم تضف لي، لكن اكسبتني خبرة الوقوف أمام الكاميرا، فأنا بدأت الفن وأنا تلميذة في سن ال 13 عاما.


وأعربت عن سعادتها لتكريمها من مهرجان الأقصر واشكرهم على التكريم والتوفيق في كل دوراته المقبلة، فأي مهرجان يدعم السينما يضيف للصناعة شىء كبير جدا، ويبين ان مصر بها ثقافة وحضارة عظيمة، وأضافت أن مهرجان الأقصر يدعم علاقتنا بالدول الأفريقية وتقارب بين الشعوب ويثري الحياة والثقافية في مصر، فانا اتحمس للمشاركة في أى مهرجان جاد وبالأخص الأقصر لتواجدنا في مكان عريق.

 

والدورة العاشرة من مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية تضم  أربع مسابقات ويعلن خلال حفل الافتتاح عنها وعن أعضاء لجان التحكيم والتي تضم كل من : ( إسماعيل فروغي مخرج من المغرب ، والمخرج سعيد حامد من السودان / مصر ، وصفي الدين محمود منتج من مصر، وفي لجنة تحكيم الدياسبورا تتكون من كانلي أفولايان مخرج نيجريا ، وجيمي جون لوي ممثل أمريكي ، ومجدي أحمد علي مخرج من مصر، أما لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة تتكون من السادة : ( طلال عفيفي منتج ، و سلام زاماليجيري مخرج من بوركينافاسو، وهبه عثمان مونتيرة من مصر، ولجنة تحكيم النقاد الدولية فيبرسي تتكون من الناقد أحمد شوقي من مصر والناقدة يلينا روبا شفشسكا من أوكرانيا و بيلاجي انجونانا من الكاميرون.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي