ننشر تحقيقات شبكة دعارة مدرسة الساحل بعد إحالة المتهمين للمحاكمة

المدرسة
المدرسة

تنشر بوابة أخبار اليوم تحقيقات النيابة العامة بعد إحالة المتهمين في واقعة شبكة الدعارة المدرسية، داخل مدرسة إعدادية تابعة لإدارة الساحل التعليمية.

 

كشفت تحقيقات النيابة العامة قيام المتهمين «حمدي. ح»، 58 عامًا، أمين عهدة بمدرسة شبرا الإعدادية، و«أميرة. ب»، ۲۹ عامًا، عاملة نظافة، مقيمة بشبرا الخيمة ثان، و«أمل. ح»، 35 عامًا، عاملة بمصنع، مقيمة بالساحل بالقاهرة، «إنصاف. ع»)، 51 عاما، عاملة، مقيمة بالساحل و«خلف. و»، 40 عامًا، سائق، مقيم بالساحل بالقاهرة،«مايز. م»، 55 عامًا، عامل، مقيم مركز القوصية بأسيوط، و«رفعت. ر»، 52 عامًا، رئیس تمريض بمستشفى الصحة النفسية بالعباسية، مقيم بالساحل بالقاهرة، المتهم الأول وهو موظف عام فرد أمن بمدرسة حدائق شبرا الأعدادية سهل للمتهمين من الثاني إلي السابع الانتفاع بمبني مملوك لجهة عمله بأن مكنهم من استغلال مبني الطلاب بالمدرسة سالفة الذكر في ممارسة الدعارة به.

 

وأضافت التحقيقات قيام المتهمين من الثاني إلي السابع بالاشتراك بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهم الأول حال كونه موظفا عموميا في تسهيل الانتفاع بمبان مملوكة لجهة عمله، واعتياد المتهمات من الثانية إلى الرابعة ممارسة الدعارة وقيام المتهم الأول سبمساعدة إناث على ممارسة الدعارة.

 

اقرأ أيضا| الدستورية تصدر قرارا بشأن عقوبة طرح المصحف الشريف للتداول بدون ترخيص

 

وأكدت تحريات  معاون مباحث بقسم شرطة الساحل أنه وحال مروره بدائرة القسم ورده اتصال هاتفي من مدير مدرسة حدائق شبرا الإعدادية مفاده قيام المتهم الأول وهو حارس المدرسة باستغلال مرافقها في تسهيل ممارسة الدعارة لبعض النسوة فانتقل إلى المدرسة آنفة البيان والتقي بالمبلغ وبالدلوف إلى المدرسة أبصر المتهمين سويا بصورة تدعو للارتياب، وبسؤالهم عن سبب تواجدهم بالمدرسة أقروا بتواجدهم بها بقصد ممارسة أعمال الدعارة وأرشدوا عن مكان تواجد المتهمين الثالثة والسابع بغرفة العزل الخاصة بالمدرسة فتوجه إلى الغرفة المذكورة ليجد المتهمين على هيئة توحي بممارستهم لعلاقة جنسية، وبضبطهما وبمواجهة المتهمين جميعا أقروا بقيامهم بممارسة أعمال الدعارة داخل مرافق المدرسة بمساعدة من حارسها نظير مقابل مادي يتشاطرونه سويا، وأن المتهمين من الخامس إلى السابع هم من راغبي المتعة وقد انتفعوا جميعا بمرافق المدرسة المذكورة هذا وبتفتیش المتهمين عثر بحوزتهم على مبالغ مالية أقروا بكونها من متحصلات ممارسة الدعارة كما عثر على هواتف محمولة أفرين جميعا بملكيتها.

 

وأضاف "م.أ" مدير مدرسة حدائق شبرا الإعدادية انه ورد إليه اتصال هاتفي من مسئول الأمن بالإدارة التعليمية مصادر قيام المتهم الأول باستغلال مرافق المدرسة في تسهيل ممارسة أعمال الدعارة فانتقل إلى محل البلاغ وتقابل مع معاون مباحث القسم وبتفقد أرجاء المدرسة بإرشاد المتهمين وجدوا المتهمين الثالثة والسابع سويا بغرفة العزل في وجود سرير به، وأكد أقوال "خالد م"، 51 عاما، مسئول أمن إدارة الساحل التعليمية، أنه وأثناء مباشرة عمله كمسئول أمن بالإدارة التعليمية وبمروره على مدرسة حدائق شبرا الإعدادية وجد حارس المدرسة وبرفقته رجلين وامرأتين بسؤاله عن سبب تواجدهم عقب إنتهاء دوام العمل بالمدرسة أتوه بعذر يناقض الآخر فارتاب في الأمر وأبلغ مدير المدرسة والشرطة بالواقعة وبحضور الشاهد الأول ومناقشة لمتهمين أقروا له باستغلال مرافق المدرسة في أعمال الدعارة وبتفقد كافة أرجاء المدرسة وجدوا رجل وامرأة سوية بغرفة العزل وفي وجود سرير بها كذلك.

 

وأشارت أقوال نقيب شرطة ومعاون مباحث بقسم الساحل أن تحرياته توصلت إلي اعتياد المتهمات من الثانية وحتي الرابعة ممارسة أعمال الدعارة وقيام المتهم الأول بتوفير مرافق المدرسة محل عمله لممارسة نشاطهم الآثم كما أن المتهمين من الرابع وحتي السابع هم من راغبي المتعة وإستغلوا جميعا مرافق المدرسة في ممارسة أعمال الدعارة مع علمهم بصفة المتهم الأول وبضبطهم بمعرفة الشاهد الأول أقروا له بارتكابهم الجريمة علي النحو المذكور.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي