دخول نجل شقيق المصري المقتول بالسعودية لغرفة العمليات بعد إصابته | خاص

القتيل المصري بالسعودية
القتيل المصري بالسعودية

علمت "بوابة أخبار اليوم" أن المصاب حسين سامي محمد نجل شقيق المتوفى عشري محمد حسن الذي لقى مصرعه على يد مواطن سعودي بطلق ناري إثر مشاجرة على حمولة نقل الخضروات؛  قد دخل منذ قليل غرفة العمليات وذلك لاستخراج المقذوف من ذراعه وذلك بمستشفى الشميسي بالرياض.

اقرأ أيضا: القنصلية المصرية بالرياض توفد «مندوبا» لمتابعة تحقيقات مقتل مواطن مصري

وأكد مصدر بـسفارة مصر في الرياض في تصريحات خاصة لـ"بوابة أخبار اليوم"، أن جثمان المصري المقتول بطلق ناري خلال نقل حمولة خضروات مازال في مستشفي "دلة" بشمال مدينة الرياض.

وأضاف أن الجثمان سيتم نقله إلى مجمع الملك سعود الطبي "مستشفى الشميسي" بالرياض لكي يتم تشريحه وبعدها سيتم خروج التقرير النهائي للوفاة.

وأشار إلى أن التقرير النهائي الذي سيتم إصداره من مجمع الملك سعود الطبي سيتم إرساله للنيابة العامة السعودية وبعدها للمحكمة الشرعية بالرياض.

وأضاف المصدر، أنه بمجرد تجهيز الجثمان بمجمع الملك سعود الطبي سيتم شحنه إلى القاهرة، مشيرًا إلى أن شحن الجثمان سيكون على نفقة الدولة.

يذكر أن القنصلية المصرية بالرياض، قد تلقت معلومات عن مقتل أحد المواطنين المصريين وإصابة آخر إثر مشاجرة، اليوم الجمعة، بمنطقة الرياض.

وأوفدت القنصلية على الفور مستشارها القانوني، إلى البحث الجنائي والنيابة والطب الشرعي والمستشفى، وذلك لمتابعة سير التحقيقات والتعرف على ملابسات الحادث، حيث نجحت السلطات السعودية في القبض على الجاني عقب الحادث بفترة وجيزة، كما تتابع القنصلية عن كثب الحالة الصحية للمواطن المصاب، وأكدت استمرارها في متابعة القضية بكل اهتمام وتقديم كل الدعم القانوني.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي