تفاصيل المشاركة بفرع القصة في «جائزة المبدع الصغير»

إعلان جائزة المبدع الصغير
إعلان جائزة المبدع الصغير

أعلن المجلس الأعلى للثقافة تفاصيل المشاركة في فروع جائزة الدولة للمبدع الصغير، والتي تنقسم إلى ثلاثة فروع وهم "الثقافة، والفنون، والإبداع والابتكار"، وذلك لفئات عمرية من 5 سنوات إلى 18 سنة.

وتنقسم الفئات العمرية إلى فئتين وهما: "الفئة العمرية الأولى من 5 سنوات وحتى 12 سنة والفئة الثانية من 12 سنة وحتى 18 سنة.

وكان الفرع الأول لـجائزة المبدع الصغير، هو فرع الثقافة والتي تنقسم إلى ثلاث فروع وهم "القصة والشعر والمسرحية"، على أن يقدم الطفل في مجال القصة " ثلاثة قصص قصيرة لا تزيد كلماتها عن 500 كلمة، وذلك للمرحلة العمرية الأولى، أما الأطفال في المرحلة العمرية الثانية فعليهم تقديم "خمس قصص قصيرة، على ألان تقل القصة عن 1000 كلمة ولا تزيد عن 3000 كلمة".

ويتقدم الأطفال من الفئات الاولى والثانية بخمس قصائد شعرية في فرع الشعر، أما فرع المسرحية فيتقدم الاطفال بالفئة الأولى بمسرحية من فصل واحد، والفئة العمرية الثانية فصل واحد على الأقل.

اقرأ أيضًا: وزيرة الثقافة: جائزة المبدع الصغير إنجاز جديد للدولة

يذكر أن  وزارة الثقافة، أطلقت مؤتمر لإعلان تفاصيل انطلاق جائزة الدولة للمبدع الصغير، تحت رعاية السيدة الأولى انتصار السيسي، قرينة رئيس الجمهورية، بحضور الدكتور هشام عزمي أمين عام المجلس الأعلى للثقافة وقيادات وزارة الثقافة.

وجدير بالذكر أنه تم استحداث هذه "جائزة المبدع الصغير"، مؤخرا بهدف النهوض بالفنون والآداب وتمنح سنويًا لمن يقدم منتجاً فكرياً أو مادياً مبتكراً ولم يتجاوز عمره 18 عاما.

وكان مجلس النواب قد وافق على استحداث جائزة جديدة تحت مسمى "جائزة الدولة للمبدع الصغير" بناء على المشروع الذي تقدمت به وزارة الثقافة إلى مجلس الوزراء ويأتي في إطار جهود الدولة لخلق بيئة محفزة على الابتكار ودعمها للنابغين الصغار وتشجيعهم على الإبداع ورعاية إنتاجهم في مجالات الثقافة والفنون.

وأقر القانون رقم 204 لسنة 2020 جائزة تسمى "جائزة الدولة للمبدع الصغير"، تمنح سنويا لمن يقدم منتجا فكريا أو ماديا مبتكرا ولم يتجاوز سنة 18 عاما في مجالات الثقافة والفنون، وتشمل الجائزة مبلغ مالي يخصص له فضلا عن نشر أعماله على نفقة المجلس الأعلى للثقافة ومنحه لقب "حائز على جائزة الدولة للمبدع الصغير".

وحدد القانون في مادته (4) اختصاصات اللجنة، وفى مقدمتها تجديد طريقة الإعلان عن الجائزة وميعاد التقدم لها، وضع الأسس والقواعد التي تلتزم بها لجان الفحص في ممارسة اختصاصها، وتحديد نظام العمل الداخلي لكل منها، واعتماد نتائج أعمالها، وضع اللائحة الداخلية للجنة العليا ولجان الفحص، النظر فيما يحال إليها من وزير الثقافة من موضوعات ذات صلة بشئون الجائزة، إعداد تقرير بنتيجة أعمال لجان الفحص يعرض على وزير الثقافة لإعلان الفائز بالجائزة.

ويأتي القانون انطلاقًا من التزام الدولة برعاية صغار المبدعين، وتشجيعا لهم على الإبداع في مجالات الثقافة والفنون، وثمنت اللجنة الجهود التي تبذلها القيادة السياسية لضمان توفير الرعاية الكاملة للمبدعين والموهوبين الصغار والتي كان من ثمارها القانون الذي يضع تنظيما تشريعيًا لرعاية المبدعين الصغار وحماية حقوقهم وضمان استمرارية رعايتهم حتى بلوغ سن الثامنة عشرة سنة ميلادية.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي