صنع فى مصر | القرى المنتجة.. قلاع صناعيــــــــة انطلقت للعالمية

القرى المنتجة | الفيوم .. «الغروري» الأولى عالمياً فى صناعة الفخار

 صناعة الفخار تشتهر بها قرى الفيوم
صناعة الفخار تشتهر بها قرى الفيوم

اشتهرت بصناعتها المبدعة، عمل صانعوها فى صمت وأنتجوا وصدروا منتجاتهم أيضًا فى صمت، ذاعت شهرتها بصناعتها التى لا يوجد مثيل لها فى أى مكان فى العالم، تلك الصناعة التى تعتمد على تحويل الطين الذى يتم استقدامه من محافظة أسوان إلى أجمل وأجود أنواع الفخار الذى يتم تصديره للخارج.

بالإضافة إلى استخدامه فى الفنادق والقصور والطرق الرئيسية فى المحافظات، حتى العاصمة الإدارية الجديدة استخدمته فى بعض منشآتها ومبانيها.


إنها قرية «الغروري» التابعة لمركز طامية بالفيوم، التى تنتج أكثر من 100 نوع من الفخار الذى يُصدر إلى الولايات المتحدة الأمريكية وإيطاليا وبريطانيا وفرنسا وهولندا وقبرص. 


يقول المحاسب ياسر جمعة، رئيس مركز ومدينة طامية، أن «الغرورى» أحد توابع قرية فانوس، ويبلغ عدد سكانها نحو 10 آلاف نسمة، وبها أكثر من 20 ورشة لتصنيع الفخار بكافة أشكاله وأنواعه، والذى يتم تصديره لدول أوروبية وعربية، حيث يُطلب بالاسم باعتبار قرية الغرورى أول القرى على مستوى العالم فى إنتاج وصناعة هذا النوع من الفخار خاصة الأحجام ذات الطول الكبير.
 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي