جامعة سوهاج تختار قرية «بناويط» مشروعا لتطبيق مبادرة «حياة كريمة»

جامعة سوهاج
جامعة سوهاج

عقد الدكتور أحمد عزيز رئيس جامعة سوهاج،  اليوم، اجتماعاََ تحضيرياََ مع أعضاء فريق وحدة رصد المشكلات المجتمعية، للوقوف على خطوات تنفيذ المبادرة الرئاسية حياة كريمة للقري الأكثر احتياجاََ بالمحافظة.

 

اقرأ أيضا|«تكنولوجيا الاستشعار عن البعد في التنمية المستدامة» ندوة بجامعة سوهاج

 

وقال عزيز، إن الجامعة تواصل تفعيل مبادرة حياة كريمة، تنفيذاََ للتوجيهات الرئاسية بتحسين الحالة المعيشية لحياة الملايين من المواطنين بالقري الفقيرة علي مستوي الجمهورية، وتقديم كافة أوجه الدعم والرعاية لمختلف الفئات في شتي المجالات، وذلك يأتي انطلاقاََ من الدور الخدمي والتوعوي للجامعة كمنبر تعليمي واجتماعي مؤثر،  مشيراً إلى أنه خلال الاجتماع تم استعراض قائمة القري الأكثر احتياجاََ بالمحافظة، وقد وقع الاختيار علي قرية بناويط التابعة لمركز المراغة، والتي جاءت ضمن أكثر خمس قري احتياجاََ بالمحافظة.

 

وأشار سليمان، إلى أن الجامعة وضعت خطة تنفيذية سيتم تطبيقها داخل القرية، بمساعدة نخبة من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم وطلاب الدراسات العليا وطلاب المرحلة الجامعية الأولى، لافتاً إلى أنه سيتم العمل في جميع الاتجاهات في وقت واحد، حيث سيتم إقامة ندوات توعوية، ورش عمل تثقيفية، تنظيم قوافل طبية، بيطرية، تمريضية، وزراعية، إلى جانب تنفيذ بعض الأنشطة الرياضية لشباب القرية. 

 

وأوضح أن فعاليات المبادرة ستبدأ بإجراء زيارة ميدانية أولية للقرية، لتطبيق استمارة الاستقصاء علي مجموعة عشوائية من سكان القرية، يلي ذلك تحليل لبيانات الاستمارات وترتيب الأولويات حسب احتياجات المواطنين، مع الوقوف علي الموارد المتاحة بها لمعرفة كيفية استغلالها بالشكل الأمثل، كما سيتم التنسيق مع الجهات والمديريات المعنية بالمحافظة للتعاون في تنفيذ هذه المبادرة، مضيفاً أنه سيتم عرض نموذج استمارة الاستقصاء خلال الاجتماع القادم، المقر عقده يوم الثلاثاء الموافق ٢ من مارس القادم.

 

وفي السياق نفسه اجتمع الدكتور أحمد عزيز مع الدكتور محمد عبد التواب مدير بيت التطوع بالجامعة وعدد من أعضاء فريق العمل، وذلك لاستعراض ماتم من فعاليات خلال القافلة الطبية التي قامت بزيارة قرية «اقصاص» بمركز المراغة. 

 

وقال الدكتور محمد عبد التواب، إنه تم تنظيم ندوات توعية للحد من انتشار ظاهرة الإدمان، وتوجيه المواطنين المهتمين بعلاج حالات الإدمان لديهم، وذلك بالتواصل مع الخدمة المجانية التي يقدمها صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي من خلال رقم الخدمة "16023"، والذي تم إنشاؤه بالجامعة عام 2019، بتمويل من مجلس الوزراء، ويضم 1000 طالب يتم توزيعهم علي قري ومراكز المحافظة، موضحاً أنه الصندوق بمثابة مناره للتوعية وجذب مزيد من المتطوعين الشباب لمواجهة انتشار ظاهرة المخدرات وتعريف الطلاب بأضرارها علي الصحة العامة والقضاء عليها بشكل نهائي.
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي