بـ«توكيلات مزورة» سقوط عصابة النصب على المواطنين بزعم بيع الأراضي

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

نجحت أجهزة الأمن في ضبط تشكيل عصابي، تخصص في جرائم النصب والاحتيال على المواطنين بزعم بيع قطع أراضي.

وكشفت الأجهزة الأمنية ملابسات ما تبلغ للإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، من إحدى المواطنات، مقيمة بمحافظة القاهرة، بقيام أحد الأشخاص مقيم بمحافظة الشرقية بالنصب والاحتيال عليها، والاستيلاء على أموالها بزعم بيع قطعة أرض لها بموجب مستندات مزورة.

أكدت تحريات إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير صحة الواقعة، وامتلاك الشخص المذكور قطعة أرض، وقيامه بالاحتيال على الشاكية عن طريق زعم كونه يرغب في بيعها واستيلائه نظير ذلك على مبلغ مالي، وتقديمه توكيلين منسوبين لأحد مكاتب الشهر العقاري صادران منه لها الأول بالبيع والثاني بالإدارة وتبين لها كونهما "مزورين".

عقب تقنين الإجراءات، تم استهداف المذكور وأمكن ضبطه، وبمواجهته أقر بارتكاب الواقعة على النحو المشار إليه، وأنه لجأ إلى أحد الأشخاص لتزوير تلك التوكيلات مقابل مبلغ مالي، وبتكثيف جهود البحث والتحريات تبين أن وراء الواقعة تشكيلاً عصابياً ضم 3 أشخاص لـ2 منهم معلومات جنائية تخصص تزوير المحررات الرسمية والعرفية وتقليد الأختام الحكومية المنسوبة للعديد من الجهات الحكومية، وذلك بقصد استخدامها في الاستيلاء على أموال المواطنين بزعم بيع قطع أراضي فضاء وفيلات وشقق سكنية لهم بالمدن العمرانية الجديدة بموجب توكيلات مزورة على أصحابها متخذين مقر مكتب أحدهم مسرحاً لمزاولة نشاطهم الإجرامي مستغلين خبرتهم في مجال بيع وشراء العقارات .

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديريتي أمن " القاهرة الشرقية" تم استهداف المتهمين وأمكن ضبطهم، وبفحص كافة المستندات المضبوطة تبين أنها مزورة بالكامل باستخدام جهاز الحاسب الآلي والطابعة المضبوطين، كما تبين احتوائها على برامج تعديل الصور "فوتوشوب" وصور المستندات المضبوطة والعديد من الملفات والمحادثات التي تؤكد نشاطهم الإجرامي، وبمواجهتهم أقروا بنشاطهم الإجرامي.

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي