مجلس جامعة المنوفية يعقد جلسته بالمبنى الإدارى بـ «مزرعة الراهب»

مجلس جامعة المنوفية يعقد جلسته بالمبنى الإدارى بمزرعة الراهب 
مجلس جامعة المنوفية يعقد جلسته بالمبنى الإدارى بمزرعة الراهب 


انعقد اليوم مجلس جامعة المنوفية لشهر فبراير 2021 بالمبنى الإدارى بمزرعة الجامعة بقرية الراهب برئاسة الدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة وبحضور أعضاء المجلس نواب رئيس الجامعة الدكتور أحمد القاصد للدراسات العليا والبحوث، والدكتور نانسى أسعد للتعليم والطلاب، الدكتور عبد الرحمن الباجورى لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، المحاسب أكرم عبد الدايم أمين عام الجامعة، وعمداء الكليات، واعتذر عن عدم الحضور عضوا المجلس من الخارج الدكتور أحمد ذكى بدر وزير التنمية المحلية الأسبق، واللواء إبراهيم أبو ليمون محافظ المنوفية.

أشار مبارك إلى أن جلسة مجلس الجامعة عقدت اليوم بمزرعة الراهب فى إطار تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية والتجمع فى الأماكن المفتوحة لمنع انتشار عدوى فيروس كورونا، وحرصاً منه على التواجد الدائم فى مختلف وحدات الجامعة لمتابعة العمل بالإنشاءات التى تتم بها، وأعمال التطوير بالمزرعة واستغلال كافة مواردها لخدمة العملية التعليمية والبحثية والإرشادية والإنتاجية، وما تنتجه من محاصيل استراتيجية تسهم فى سد احتياجات المجتمع فى إطار توجهات الدولة لزيادة إنتاجية الأراضى الزراعية والتوسع بها، كما تضم المزرعة وحدات إنتاجية مهمة ومدرجات ومعامل يتم فيها التدريبات والتطبيقات العملية لطلاب كليات الزراعة والطب البيطرى والصيدلة.

هذا وأكد رئيس الجامعة أن الجامعة تثمن وتدعم جهود الدولة المصرية برعاية فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي فى تنفيذ كافة المشروعات القومية فى شتى المجالات، وخاصة فى مجال التعليم العالي والبحث العلمى، وهى الجهود المخلصة التى نقلت الدولة نقلة نوعية غير مسبوقة على كافة الأصعدة، كما استعرض المجلس الأحداث الجاريه بشأن مزرعة الراهب واختيارها من قبل المحافظة منطقة إسكان اجتماعي وهو الامر الذي فوجئت به الجامعة دون أي تنسيق مسبق من قبل المحافظة مع الجامعة.
  وأكد المجلس على عمق العلاقة بين الجامعة والمحافظة وأن الجامعة تدعم كافة المشروعات التى تقام بمحافظة المنوفية وهى على عهدها الدائم للقيام بواجبها ودورها تجاه المحافظة والمجتمع بما يسهم فى خدمة المجتمع ورفعة وطننا الحبيب مصر، مؤكداً على الالتزام بتنفيذ أية قرارات تصدر عن السلطة المختصة بهذا الشأن لتحقيق الصالح العام.
كما استعرض مبادرة حياة كريمة التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي لتطوير القرية المصرية والتي تعد من أهم المبادرات التي تهتم بالقرية المصرية ومحدودي الدخل، وأشار إلى ما تم بالاجتماع بقيادة المنطقة المركزية بخصوص هذه المبادرة والذي أكد فيه علي استعداد وجاهزية جامعة المنوفية للمشاركة وتقديم كل الدعم لمبادرة حياه كريمة.

كما عرض مبارك ما تم باجتماعات لجنة دراسة تحديد كليات وبرامج جامعة المنوفية الأهلية وتكليف كل من المستشار الهندسي للجامعة ومدير عام الشئون الهندسية  بمتابعة الشركة المسؤولة عن تجهيز العنابر بمزرعة الراهب التابعة للجامعة بسرعة إنهاء كافة الأعمال الموكلة إليهم لاستقبال القطيع العائد من مزرعة طوخ طنبشا، تكليف عميد كلية الزراعة بالتنسيق مع كافة المسؤولين بمزرعة الجامعة بطوخ طنبشا الانتهاء من إخلاء الموقع لتسليمه للهيئة الهندسية بالقوات المسلحة للبدء في اتخاذ الإجراءات الخاصة بهم نحو إنشاء الجامعة الأهلية والتنسيق مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة حول تصميم الهيكل الإنشائي للمبنى، حيث تم الاتفاق على تزويد كل مبنى بدور إضافى استعداداً لمواجهة تزايد الأعداد مستقبلا.
ومناقشة مقترح حول البرامج التي سيتم اختيارها للدراسة بكليات جامعة المنوفية الأهلية، ومسميات البرامج والمدد الزمنية وترتيب الأولويات، والتأكيد علي أن تكون على مستوى متميز وفقاً للمعايير الدولية وتكون جاذبة للطلاب وتلبي احتياجاتهم ومواكبة لمتطلبات سوق العمل.

اقرا ايضا| محافظ المنوفية: التعامل الفوري والحاسم لفض الاحتفالات والتجمعات|صور

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي