عبدالعاطى يُشدد على الالتزام بضبط جودة تأهيل الترع بالمواعيد المحددة

الدكتور محمد عبدالعاطي  وزير الموارد المائية والري،
الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري،

 كتبت - هويدا أنور

أكد الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، أنه تم الانتهاء من تأهيل ترع بأطوال تزيد على ألف كيلو متر، وجارٍ تنفيذ ترع بأطوال 4 آلاف كيلو متر أخرى، كما وجَّه بضرورة الالتزام بعمليات ضبط جودة التنفيذ، مع استمرارية المتابعة من قبل أطقم الإشراف، والالتزام بالبرنامج الزمني لتنفيذ الأعمال وحث الشركات المنفذة لبذل المزيد من الجهد لضمان إنهاء التنفيذ في المواعيد المحددة.


جاء ذلك، خلال اجتماع الوزير، أمس  لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروعات مصلحة الري، بحضور الدكتور رجب عبدالعظيم، وكيل الوزارة، المشرف على مكتب الوزير، والمهندس شحتة إبراهيم، رئيس مصلحة الري، والدكتورة إيمان سيد، رئيس قطاع التخطيط، والمهندس محمود السعدي، مستشار الوزير لإدارة المياه.

اقرأ أيضا| السودان يتمسك بالوساطة الرباعية في أزمة سد النهضة 
وقال الدكتور عبدالعاطي إنه تم خلال الاجتماع استعراض الموقف التنفيذي لمشروعات الخطة الاستثمارية لمصلحة الري وعلى رأسها المشروع القومي لتأهيل الترع، ومشروع التحول من نظم الرى بالغمر إلى نظم الري الحديث، ومناقشة مشروعات تطوير المساقي وإدخال مشروعات الري الحديث بالمراكز الـ (51) المشمولة بالمبادرة الرئاسية «حياة كريمة». 


واستعرض عبدالعاطي، خلال الاجتماع، الإجراءات الحالية لتطوير منظومة الري والصرف بواحة سيوة، والتي تهدف لوضع حلول جذرية لمشكلة زيادة الملوحة ومياه الصرف الزراعي، موضحًا أن وزارة الموارد المائية والري بدأت تنفيذ خطة لتنمية الواحة وتطوير ما بها من بحيرات وآبار وعيون طبيعية للمياه للحفاظ على الإنتاج الزراعى بالواحة والتى تشتهر بزراعة محاصيل «الزيتون والنخيل»، حيث جارٍ العمل في تعلية وتدعيم وتكسية الجسور المشتركة بين المصارف وبركة سيوة.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي