عبد الحليم قنديل: ملحمة يناير 1952 من أعظم أحداث التاريخ المصري

 الكاتب الصحفي عبد الحليم قنديل
الكاتب الصحفي عبد الحليم قنديل

قال الكاتب الصحفي عبد الحليم قنديل إن ملحمة يناير 1952 والتي أصبحت فيما بعد عيد للشرطة المصرية،  وثورة 25  يناير2011 ، هما من أعظم الأيام في التاريخ المصري، مشيرا إلى أن افتعال المكايدة أو التناقد بينهما، هى حرفة الذين يريدون تدمير الاتصال الوثيق بين حلقات التاريخ المصري.

 

اقرأ أيضاً .. عبد الحليم قنديل: السيسي لا يتحدث عن المشروعات قبل إنجازها

 

وأضاف قنديل خلال لقاء في برنامج "المواجهة" تقديم الإعلامية لما جبريل، على قناة "اكسترا نيوز"،الأربعاء، أن ملحمة يناير 1952 كان يوم وطني عظيم ، مشيراً إلى انه بعد اعلان مصطفي النحاس باشا الذي عقد معاهدة 1936 وتم إلغاءها فى 1951 وبدأت المقاومة المصرية تتسع فى اقليم القنال في الاسماعيلية بتاريخ 25 يناير عام 1952، وهاجمت قوة انجليزية من 7 الف مركز البوليس المصري  في الاسماعيلية ومبنى المحافظة وقرر البوليس المصري ان يواجه هذا الاعتداء حتى اخر نفس ضد العدو المحتل .

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي