4 مدونين عالميين يروجون للسياحة المصرية.. صور

مدونين عالمين يروجون للسياحة المصرية
مدونين عالمين يروجون للسياحة المصرية

استضافت وزارة السياحة و الآثار، ممثلة في هيئة تنشيط السياحة، مجموعة من المدونين العالميين، ضمن خطة الوزارة لتنشيط السياحة الوافدة لمصر.

واختارت الوزارة دول أوكرانيا والتشيك وإنجلترا، حيث استقبلت مصر العديد من السياح من تلك الأسواق بنحو 3.5 مليون سائح في عام 2020، وذلك في ظل الظروف الاستثنائية التي يشهدها العالم بسبب الوباء العالمي كورونا وغلق المجال الجوي وحركة السفر.

اقرأ أيضا| إقبال على مبادرة «شتي في مصر» لتشجيع السياحة الداخلية

وتنشر "بوابة أخبار اليوم"، أسماء المدونين العالميين وعدد متابعيهم على صفحاتهم بمواقع التواصل الاجتماعي، التي أصبحت لغة العصر في الترويج السياحي.

- المدون "كوري سامبسون" من إنجلترا - لديه 831 ألف متابع على إنستجرام.

- المدونة "أوابيلا تشي" من إنجلترا - لديها 658 ألف متابع على إنستجرام.

- المدونة "بي ها نجوين" من التشيك - لديها أكثر من نصف مليون متابع على إنستجرام.

- المدونة "لوبكا جوبكا" من أوكرانيا - لديها 486 ألف متابع على إنستجرام.

ونشر المدونون صورًا لهم خلال زياراتهم للمزارات السياحية المصرية على حساباتهم الخاصة، معلقين بعبارات عن جمال وسحر الآثار والمقاصد السياحية المصرية وحضارتها العظيمة.


يذكر أن  المدونين التشيك زاروا منطقة أهرامات الجيزة وآثار سقارة، في أولى جولاتهم السياحية لأهم المقاصد السياحية والأثرية في مصر، حيث قاموا بجولة داخل هرم زوسر المدرج والسيرابيوم وبعض المقابر الأثرية بالمنطقة منها مقبرتي كاجمني وميراروكا، كما زاروا خان الخليلي، وذلك ضمن البرنامج السياحي المحدد لهم في ضوء خطة وزارة السياحة والآثار، ممثلة في الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، لتنظيم عدد من الزيارات التعريفية للمؤثرين والمدونين من دول العالم للترويج للمقاصد السياحية المصرية.

وحرص المدونون خلال زيارتهم، على التقاط العديد من الصور التذكارية لهم، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية المقررة بزيارة المواقع والمتاحف الأثرية في مصر، ونشرها على صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بهم والتي تحظى بأكثر من نصف مليون متابع من مختلف دول العالم.

ويعد تسجيل المدونين للحظاتهم داخل المقاصد السياحية المصرية أهمية كبيرة في الترويج للسياحة المصرية، من خلال مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، خاصة أنها أصبحت أكثر انتشارًا في العالم وأكثرها تفاعلا مع الجمهور.

جدير بالذكر، أنه قد زار مصر أيضا خلال الأسبوعين الماضيين مجموعة من المدونين من المملكة المتحدة وأوكرانيا، وذلك بناء على الدعوة التي وجهتها لهم وزارة السياحة والآثار ممثلة في الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي