في 2021.. محاربة الوحدة بالذكاء الاصطناعي

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

وصف خبراء من شركة الاتصالات النرويجية Telenor بأن مكافحة الوحدة ستكون الاتجاه الرئيسي لعملهم في هذا العام.

وبحسب إحصاءات الشركة فإن عدد الأشخاص الوحيدين في العالم قد زاد بشكل ملحوظ مع ظهور وباء الفيروس التاجي، مما سيؤثر على الصحة النفسية للمجتمع، وفقا لتقارير RBC. 

 

وأشار الخبراء إلى أن "عام 2020 أظهر لنا أن الوحدة هي مشكلة صحية أساسية في المجتمع، ونعتقد أنه سيكون هناك استجابة تكنولوجية غير مسبوقة في عام 2021".

اقرأ أيضا : «الطريقة المضمونة للتخلص من البقع» في مسابقة «القومي للمسرح»

وفي رأيهم، ستشهد البلدان عالية التقنية قريبا أمثلة على استخدام الواقع المعزز والافتراضي في الاتصالات الثلاثية الأبعاد. ستظهر روبوتات محادثة جديدة مدعومة بالذكاء الاصطناعي في السوق لمساعدة الأفراد.

 

وتم بالفعل تحديد الاتجاه نحو الحل التكنولوجي لمشكلة الوحدة. لذلك في الولايات المتحدة، أثناء الوباء، نما الاهتمام بخدمات المواعدة وبرامج الدردشة بشكل كبير.

 

وبمساعدة أحد هذه التطبيقات المعروف باسم Replika يمكنك إنشاء صديق افتراضي عن طريق اختيار مظهره وصوته وسماته الشخصية.

 

ويستخدم حوالي مليون شخص هذا التطبيق كل شهر. أصبحت خدمات الصحة العقلية مثل تطبيق التأمل Calm أكثر شيوعا. وفي روسيا، لمحاربة الشعور بالوحدة، توجد منصة Realy، التي تضع نفسها كمكان لقاء لأولئك الذين يبحثون عن أصدقاء.

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي