بسبب الكمامة.. رئيس مدينة سمنود ومحامون وركاب ميكروباص أمام النيابة

صورة موضوعية
صورة موضوعية

الغربية- عصام عمارة 

تشهد مدينة سمنود بمحافظة الغربية أزمة بين رئيس المدينة وعدد من المحامين وسيدة بسبب ارتداء كمامة على مدار ٨ ساعات متصلة.
 
وشهد أحد شوارع المدينة نشوب مشادة كلامية بين المحاسب محمد ابوسليم رئيس مدينة سمنود وعدد من المحامين بسبب عدم التزام إحدى السيدات بارتداء الكمامة أثناء تواجدها في سيارة ميكروباص استوقفها رئيس المدينة بموجب الضبطية القضائية الممنوحة له لتطبيق الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا. 

ونشبت مشادة كلامية بين الركاب وكان من بينهم بعض المحامين ورئيس المدينة بسبب دفع الغرامة المقررة، الأمر الذي أدى إلى استدعاء شرطة النجدة وتحرير محاضر بين الطرفين بمركز شرطة سمنود، حيث باشر مأمور مركز شرطة سمنود والرائد محمد عمارة متابعة الواقعة وتهدئة الأطراف لحين صدور قرار من النيابة. 

وتلقت غرفة عمليات المحافظة إخطارا بقيام المحاسب محمد أبوسليم رئيس مدينة سمنود بمحافظة الغربية بشن حملة على سيارات الميكروباص للتأكد من التزام المواطنين بارتداء الكمامة وتطبيق قرارات مجلس الوزراء بشأن المخالفين بعدم ارتداء الكمامة، وتلاحظ وجود سيدة داخل إحدى سيارات الميكروباص بدون كمامة، وعلى الفور تم الاطلاع على بطاقتها الشخصية وتحرير محضر بالغرامة.

وخلال تحرير محضر الغرامة للسيدة تدخل أحد الركاب وآخرين لمنع رئيس المدينة من تحرير المحضر وبالاطلاع على هوايتهم تبين أنهم محامين، وتطور الأمر إلى نشوب مشادة كلامية بين رئيس المدينة والمحامين ركاب الميكروباص تطورت إلى تحرير محضر واقتياد الميكروباص والراكبين الى ديوان مركز سمنود.

وخلال تحرير المحضر تبادل الطرفان الاتهامات حيث ادعى بعض المحامين قيام رئيس مدينة سمنود باحتجاز مواطنين دون حق وتم عرض المحضر على نيابة سمنود التي تباشر التحقيقات في الواقعة  وتم إخطار الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية بالواقعة والمحامي العام لنيابات الغربية.
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي