دهسته سيارة مسرعة.. الحزن يخيم على أسرة وأصدقاء «شهيد المرور» 

الرائد الشهيد شعبان صلاح
الرائد الشهيد شعبان صلاح

صدمة مصحوبة بحالة من الحزن الشديد، وبكاء لا يتوقف، من جانب أسرة وأصدقاء الرائد شعبان صلاح، الذي لقي ربه أثناء قيامه بأداء عمله، في حادث مروع، وقع قرب فجر اليوم. 

اتشحت القرية التي يقطن بها الضابط، الواقعة في نطاق محافظة البحيرة، بالسواد أثناء مراسم دفنه، ولم يتمالك مشيعي الجنازة أعصابهم من هول الصدمة، التي وقعت عليهم، نظرا لما كان يتمتع به الضابط الراحل من دماثة الخلق، والعلاقات الطيبة التي تجمعه بالمواطنين. 

وكانت الأجهزة الأمنية، قد تلقت بلاغًا بمصرع ضابط شرطة، أعلى محور 26 يوليو، انتقلت قوات الأمن لموقع الحادث، وبالفحص تبين مصرع الرائد شعبان صلاح الضابط بالإدارة العامة للمرور. 

وتبين من التحريات، أنه الضابط الراحل تلقى إشارة بوجود حادث أعلى المحور، فتوجه على الفور، وأثناء عبوره الطريق، صدمته سيارة مسرعة، ودفعت جثمانه لعدة أمتار، مما أسفر عن مصرعه في الحال. 

وتجري الأجهزة الأمنية، تحريات مكثفة لكشف هوية مرتكب الواقعة، حيث تم التحفظ على كاميرات المراقبة، لتفريغها لتحديد السيارة المتسببة في الحادث، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي