التجهيزات النهائية لمنفذ لبيع المستنسخات الأثرية بمتحف المطار

 النماذج الأثرية
النماذج الأثرية

يستقبل متحف مطار القاهرة الدولي، خلال الأيام القليلة القادمة مجموعة من النماذج الأثرية لعرضها ببيت الهدايا الخاص به، وذلك في إطار الاستعدادات النهائية للافتتاح الوشيك للمتحف.

وقال مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بالوزارة، إن بيت للهدايا بمتحف المطار يُعد أحد أهم المنافذ لبيع المستنسخات الأثرية، خاصة في ظل وجود المتحف في مكان متميز وهي صالة الترانزيت والتي يأتي إليها المسافرين من جميع أنحاء العالم حتى من لم تتح لهم الفرصة لزيارة مصر وأماكنها الأثرية. فمتحف المطار  هو أحد أهم وسائل الدعاية لمقصد السياحة الثقافية في مصر.

وأشار رئيس قطاع المتاحف إلى أن تلك النماذج المعروضة ببيت الهدايا هي باكورة إنتاج مصنع المستنسخات الأثرية الجديد، والذي يعد الأول من نوعه في مصر والشرق الأوسط ومن المقرر افتتاحة قريبا لتلبية حجم الإقبال المتزايد على شراء النماذج الأثرية المصرية.

جدير بالذكر أن متحف مطار القاهرة الدولي يوجد بصالة عرض بمبنى ركاب ٣، وتم الانتهاء من كافة الأعمال بالقاعة المخصصة له كما تم وضع القطع الأثرية وتوزيعها داخل الفتارين طبقا لسيناريو العرض المتحفي. ويضم المتحف حوالى ٧٠ قطعة أثرية منتقاه بعناية من قِبل اللجنة العليا لسيناريو العرض المتحفي، من مخازن عدد من المتاحف منها مخازن المتحف المصري بالتحرير ومتحف السويس والمتحف اليوناني الروماني،  لتعكس الأوجه المختلفة للحضارة المصرية العريقة منذ العصور المصرية القديمة والقبطية والإسلامية.

وأشار رئيس قطاع المتاحف إلى أن أعمال التجهيزات النهائية بمتحف المطار  الآخر والموجود في صالة٢، تجري على قدم و ساق، حيث تم وضع الجزء الأكبر من ڤتارين العرض، وجاري الانتهاء من نقل القطع الأثرية وإعداد العرض المتحفي لها طبقا للسيناريو المقرر والذي يسلط الضوء على النقاط المضيئة عبر العصور المختلفة.

اقرأ أيضًا.. وزير السياحة الإسباني: استعدادات لاستئناف حركة الطيران لمصر

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي